ما هو تعريف مسك الدفاتر ؟

مسك الدفاتر هو عملية حفظ كاملة ودقيقة لتاريخ السجلات التجارية. يمكن للطرق الصحيحة هنا أن تساعد الشركات على إدارة فعّالة للتدفق النقدي، والبقاء على اطلاع على الأرباح والخسائر، ووضع خطط للمستقبل بناء على الاتجاهات المالية. علاوة على ذلك، الحفظ الدقيق للدفاتر مطلوب من قبل وكالات الضرائب المحلية والحكومية.

عملية مسك الدفاتر تتضمن إنشاء سجل من الأموال الواردة من قبل رجال الأعمال وكذلك الأموال المدفوعة، ويشمل المال المدين للبائعين، والموظفين، ووكالات الضرائب والمقاولين وأي فرد أو كيان آخر، وبالمثل يتم تسجيل سجلات دقيقة من المبالغ المستحقة للشركة من قبل الأفراد والمؤسسات الخارجية كما في دفاتر الشركة.

بالرغم من أهمية وضرورية مسك الدفاتر لأصحاب الأعمال، يمكن أن تُصبح مهمة تتطلب وقتًا طويلًا. بدون أي استثناء، يجب تسجيل كل مبلغ نقدي يدخل أو يخرج من الشركة، بالإضافة إلى ذلك، الدقة تعتبر أهمية قصوى، ما يجعل مسك الدفاتر بطريقة متسرعة فكرة سيئة للغاية. كما هو الحال مع كثير من أصحاب الأعمال فإنّ الوقت عنصر نادر، لذا قد يقوم صاحب الأعمال بتعيين ماسك دفاتر أو حتى الاتفاق مع جهة خارجية للقيام بالمهمة.

من بين الأسباب العديدة للحفاظ على سجل الدفاتر دقيقًا، تعتبر ضرائب الدخل والأعمال هي الأكثر أهمية. في الولايات المتحدة على سبيل المثال، تتطلب دائرة الإيرادات الداخلية من أصحاب الأعمال الحفاظ على السجلات المالية كاملة وبتأريخ كامل، وفي بعض الأحيان قد تتسبب السجلات الغير كاملة أو دقيقة في دفع غرامات مالية كبيرة أو التعرّض للعقوبات.

تستخدم دفاتر الشركة في تحديد مبلغ الضرائب الذي يجب دفعه من الشركة، كما تستخدم في إعداد الإقرارات الضريبية. في بعض الأحيان، قد تقرر الوكالة الضريبية فتح تحقيق بخصوص المعلومات الواردة في الوثائق المتعلقة بالضرائب، لهذا يجب على أصحاب الأعمال تقديم سجلات دقيقة خالية من الغش والخداع. عدم القيام بذلك يؤدي إلى غرامات مالية كبيرة والسجن في بعض الأحيان.

قد يعجبك أيضًا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد