قبل أن تشتري أسهم SNAP، معلومات يجب أن تعرفها

أعلنت شركة سناب الأمريكية -المطورة لتطبيق سناب شات- مؤخرًا عن دخولها إلى عالم البورصة عبر طرح أسهمها للاكتتاب العام، إنّه اليوم الذي ينتظره الكثير من المستثمرين والمهووسين بالتقنية على وجه خاص.

بدأت تجارة أسهم سناب يوم الخميس قبل الماضي بقيمة 17 دولار أمريكي للسهم الواحد في بورصة نيويورك لتداول الأسهم، وطرحت الشركة أسهمها تحت الاسم SNAP الذي يدل على اسمها بالأصل. البداية كانت ناجحة للغاية حيث كانت أقصى توقعات الشركة بوصول قيمة السهم يوم الاكتتاب إلى 15 أو 16 دولار أمريكي، لترفع من قيمة الشركة إلى 24 مليار دولار، لكن الشركة التي رفضت الاستحواذ من فيسبوك تجاوزت قيمتها الثلاثين مليار دولار وقت كتابة هذه الأسطر.

متى يُمكن للمستثمرين شراء أسهم سناب؟ تمامًا عند فتح أسواق البورصة الأمريكية، ويحدث هذا في تمام الساعة 9:30 صباحًا بتوقيت نيويورك. وجدير بالذكر أنّ أسهم سناب تأتي مع بعض المحاذير التي يجب على المستثمرين الإلمام بها قبل اتخاذ قرار الشراء، الشركة مثلًا استطاعت رفع الأرباح بنسبة 600% خلال عام 2016 لتصل إلى أكثر من 404 مليون دولار، لكنّها في الوقت نفسه لم تستطيع تحقيق أرباح وتكبدت خسائر تقدّر بحوالي 515 مليون دولار في العام نفسه.

يعني هذا أنّ أسهم سناب كانت مرتفعة للغاية بالمقارنة بالواقع، بل إنّها تُعتبر أغنى من أسهم فيسبوك وغيرها من الشبكات الاجتماعية، حيث يصل مُعدّل السعر إلى المبيعات 59 عند قيمة 24 مليار دولار.

أيضًا وفي خطوة لا مثيل لها في تاريخ الاكتتاب العام بالشركات الأمريكية، أسهم سناب لن تملك أي حقوق تصويت، ما يعني أنّ حاملي الأسهم لن يكون بمقدورهم ترشيح أو تغيير المديرين في مجلس الإدارة، أو التصويت ضد أحد الصفقات أو عمليات الاندماج أو الاستحواذ، أو تقديم مقترحات المساهمين في الاجتماعات السنوية. ما أدى إلى منح الشركة أحد أدنى درجات حوكمة الشركات من MSCI بتصنيف B وتسمية “متقاعس” في هذا الإطار.

نشرة المال والأعمال

انضم إلى المئات من رجال الأعمال والمهنيين وأصحاب المشروعات الصغيرة، واحصل على أحدث المقالات المختصة بإدارة المال والأعمال دورياً

شكراً لك، ومرحباً في قائمتنا المميزة.

شيء ما خاطئ.