أعمال

ما هي إدارة الخدمات اللوجستية؟

إدارة الخدمات اللوجستية أو اللوجستيات هي عملية حوكمة وظائف إدارة سلسلة التوريد التي تساعد المؤسسات على تخطيط وإدارة وتنفيذ العمليات لنقل البضائع وتخزينها.

تشمل أنشطة إدارة الخدمات اللوجستية عادةً:

  • إدارة النقل الداخلي والخارجي
  • إدارة الأسطول
  • التخزين
  • مناولة المواد
  • تنفيذ الطلبات
  • تصميم شبكة الخدمات اللوجستية
  • مراقبة المخزون
  • تخطيط العرض / الطلب
  • إدارة مزودي الخدمات اللوجستية من الأطراف الثالثة

وظائف إدارة الخدمات اللوجستية

بدرجات متفاوتة، تشمل وظائف إدارة الخدمات اللوجستية:

  • خدمة العملاء
  •  تحديد المصادر والمشتريات
  • تخطيط الإنتاج والجدولة
  • التعبئة والتجميع

وتعد إدارة اللوجستيات جزءًا من جميع مستويات التخطيط والتنفيذ، بما في ذلك الاستراتيجية والتشغيلية والتكتيكية.

علاوة على ذلك، تعمل الإدارة على تنسيق جميع الأنشطة اللوجستية، ودمجها مع وظائف أخرى، بما في ذلك التسويق والمبيعات والتصنيع والتمويل وتكنولوجيا المعلومات.

أهمية إدارة اللوجستيات

تعد الإدارة اللوجستية الفعالة مهمة للشركات لعدد من الأسباب، منها الإيجابي ومنها السلبي.

تضمن الإدارة اللوجيستية الجيدة أن يتم شحن المنتجات بأكثر الطرق اقتصاديةً وأمنًا وفعاليةً وفي الوقت المناسب. يؤدي هذا إلى توفير التكاليف على الشركة وزيادة رضا العملاء.

في المقابل، يمكن أن تؤدي الإدارة اللوجيستية السيئة إلى تلف الشحنات أو تأخرها، مما قد يؤدي بعد ذلك إلى عدم رضا العملاء وإرجاع المنتجات وإلغاء الطلب وربما عدم التعامل المستقبلي.

تشمل عواقب هذه المشاكل ارتفاع التكاليف ومشاكل في العلاقة مع العملاء.

من أجل تجنب هذه النتائج، تشمل الإدارة اللوجيستية الفعالة:

  • التخطيط الدقيق
  • اختيار نظام البرامج المناسب
  • التدقيق المناسب
  • اختيار البائعين الخارجيين، والموارد الكافية للتعامل مع العمليات

عملية إدارة الخدمات اللوجستية

  • تتكون إدارة اللوجيستيات بشكل عام من عمليات مرور الخدمات اللوجستية الواردة والصادرة.
  • اللوجستيات الواردة هي عملية نقل البضائع من الموردين إلى المستودع، ثم إلى منشأة إنتاج لتصنيع المنتجات.
  • ويمكن أن تشمل اللوجيستيات الواردة المواد الخام والأدوات وأجزاء المكونات والمعدات المكتبية والإمدادات.
  • أمّا اللوجستيات الصادرة هي عملية نقل المنتجات النهائية من مخزون المستودعات وشحنها إلى العملاء.

فيما يلي بعض الأمثلة: بالنسبة لشركة تصنيع أجهزة الكمبيوتر؛ قد تتضمن اللوجيستيات الواردة أجزاء إلكترونية، ورقائق كمبيوتر، والكبلات، والموصلات، والأغلفة المقولبة وعلب الشحن.

بينما تتضمن اللوجيستيات الصادرة؛ الكمبيوتر النهائي والأجهزة الطرفية المرتبطة به.

أمّا بالنسبة لشركة تصنيع الأثاث، يمكن أن تشمل اللوجيستيات الواردة الخشب، والغراء، والأقمشة، والبراغي، والمسامير، والطلاء، ونظارات السلامة، في حين أن اللوجيستيات الصادرة ستشمل الأثاث النهائي.

تشمل العمليات اللوجستية أيضًا الخدمات اللوجستية العكسية، أو إدارة جميع الوظائف المستخدمة لإرجاع البضائع والمواد.

تأخذ اللوجيستيات العكسية البضائع من العميل أو الوجهة النهائية وتعيدها إلى المنظمة الأصلية، حيث يمكن إعادة استخدامها أو إصلاحها أو إعادة تصنيعها أو إعادة تدويرها.

برامج إدارة اللوجستيات

تتضمن برامج إدارة اللوجستيات الوظائف والعمليات التي تمكن الشركات من إدارة وتنفيذ تخزين المنتجات وتسليمها.

كما تدير تطبيقات إدارة الخدمات اللوجستية سلسلة كاملة من أنظمة تخطيط موارد المؤسسات الكبيرة التي تتضمن وظائف شاملة ومتكاملة إلى تطبيقات متخصصة لا تتعامل إلا مع وظائف قليلة.

وعادةً ما يتم دمج وظائف إدارة اللوجستيات التي تعد جزءًا من أنظمة تخطيط موارد المؤسسات مع وظائف الأعمال الأخرى في النظام، مثل المبيعات والتمويل والمشتريات والموارد البشرية.

بينما تركز المزيد من تطبيقات إدارة اللوجستيات المتخصصة على إدارة المستودعات وإدارة النقل وتخطيط سلسلة التوريد وتنفيذ سلسلة التوريد.

تم تصميم بعض برامج إدارة اللوجستيات لتكون قابلة للتخصيص حسب مختلف الصناعات، بينما يستهدف البعض الآخر صناعات محددة.

بدأت برنامج إدارة الخدمات اللوجستية بشكل عام كنظم محلية، ولكن مع توفر المزيد من الخيارات السحابية أو المختلطة أصبحت الأمور أسهل اليوم.

من بين بائعي برامج إدارة اللوجستيات البارزين SAP و Oracle و IBM و Microsoft و Infor و Epicor و JDA Software و Manhattan Associates و HighJump و PTC و Coupa و Kinaxis و GEP.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى