كيف تدير ميزانية العمل الحر ، الدخل الغير ثابت

كيف تدير ميزانية العمل الحر ؟ أو كيف تدير الميزانية إذا كان دخلك متغير غير ثابت ؟ كلها أسئلة تطرح نفسها على ذهنك إذا كنت مُستقلاً.

دعنا نفترض أنّك تعمل عمل حر فعلاً، ولا تحصل على مرتب ثابت آخر كل شهر أو كل أسبوعين، وبدلاً من ذلك أنت تحصل على دخلك على هيئة تحويلات مالية تحدث بشكل عشوائي غير مرتب.

في بعض الشهور تحصل على ضعف دخلك في الشهور التي تسبقها، وفي شهور أخرى تحصل على النصف فقط.

الآن قد تتسائل، كيف يمكنني أن أدير ميزانيتي وسط كل هذه العشوائية؟ حسناً، أتينا لك اليوم ببعض النصائح التي قد تساعدك في إدارة الميزانية على الرغم من عدم ثبات دخلك.

الخطوة 1: ابحث في سجلات دخلك خلال العامين الماضيين، عن أكبر مبلغ من المال حصلت عليه في شهر معين، ثم ابحث عن أقل مبلغ من المال حصلت عليه في شهر آخر، واحسب المتوسط.

وفي الوقت الحالي، سوف نركز على أصغر عدد، أو أقل مبلغ حصلت عليه في شهر معين.

الخطوة 2: استخدم أوراق عمل الميزانية Worksheets لإنشاء ميزانية بناء على أقل مبلغ حصلت عليه في أحد الشهور خلال العامين الماضيين.

ونظراً لأن هذا المبلغ سيكون أقل ما حصلت عليه، يمكنك افتراض أنّك ستحصل على أكثر منه في كل شهر قادم.

ونحن هنا نبني الميزانية على أقل قدر ممكن من الدخل للحفاظ على هامش الأمان.

ابحث في جميع نفقاتك – بما في ذلك المصاريف الثابتة والمتغيرة – واعرف ما إذا كانت مناسبة لميزانيتك، على أساس أقل مبلغ حصلت عليه في الشهر.

إذا لم تتمكن من موازنة هذا الحساب، ابدأ بإدراج نفقاتك تنازلياً من الأعلى أهمية إلى الأقل أهمية.

الضرورات في هذه الحالة سوف تكون أهم العناصر في قائمة النفقات، وتشمل البقالة، والسكن، والكهرباء، والمياه، وغيرها من الأشياء التي لا يمكن العيش بدونها.

من ناحية أخرى، تأتي البنود التقديرية ضمن أقل النفقات أهمية في الميزانية، وهي النفقات التي سوف تحتاج إلى خفضها حتى تصبح الميزانية مناسبة للدخل.

الخطوة 3: إنشاء خطة للأموال الزائدة، وتذكر هنا أنّك تحدد الميزانية حسب أقل مبلغ حصلت عليه في شهر واحد خلال العامين الماضيين.

يجب أن تحتوي الخطة على ما سوف تفعله بهذه الأموال التي ستفيض شهرياً، وإن لم تفعل ذلك قد تنفقها في أشياء لا تنفع.

هل ترغب في توفير المال لشراء سيارة جديدة؟ أو تود فتح صناديق ادخار لأطفالك؟ أو حتى فتح حساب توفير كبير للتقاعد، أو سداد الديون.

حدد أهدافك، ووجه هذا المال الفائض بالكامل نحوها.

الخطوة 4: عندما يصلك التحويل، قسّمه حسب الفئات ضمن ميزانية العمل الحر.

لنفترض على سبيل المثال أنك أنشأت ميزانية من خمس فئات، وقررت أن تنفق 35% من أموالك على السكن، و15% على الديون، و10% كمدخرات، و15% على وسائل النقل والمواصلات، و25% على جميع الأشياء الأخرى.

عندما تحصل على تحويل من أحد العملاء، قم بتقسيمه فوراً إلى هذه الفئات حسب نسبتها.

يمكنك حتى صرف التحويل ووضع النقود في مظاريف مخصصة لهذه الفئات، وبذلك تستخدم استراتيجية ميزانية المغلفات.

عبر تقسيم كل تحويل يصلك إلى هذه الفئات، أنت تضمن بذلك توافق الميزانية مع النسب المئوية لهذه الفئات.

بعبارة أخرى، لن تتعرض لخطر إنفاق 50% من أموالك على بنود تقديرية غير مهمة.

الخطوة 5: قم ببناء وسادة مالية كبيرة.

إذا كان دخلك غير منتظم يجب أن تكون الوسادة المالية هي أقرب صديق لك.

عبر الحفاظ على رصيد من عدّة آلاف من الدراهم في حسابك، سيكون لديك فُسحة في التعامل مع الأشهر التي يتباطأ فيها العملاء عن الدفع.

تختلف الوسادة المالية عن صندوق الطواريء، حيث تعمل الوسادة المالية على دفع جميع فواتيرك في فترة انتظار الدخل، ويمكن أن تصبح جزء من ميزانية العمل الحر.

أمّا صندوق الطوارئ من جانب آخر، فهو حساب منفصل لا يمكن لمسه إذا لم يحدث أسوأ سيناريو ممكن، كفقدان العمل تماماً مثلاً.

قد يعجبك أيضًا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد