أموال

قواعد بناء الثروة وتكديس الأموال

قواعد بناء الثروة وتكديس الأموال 1

يعتقد أغلب الناس أنهم يحتاجون إلى راتب سنوي من ستة أرقام حتى يستطيعون بناء الثروة وتكديس الأموال.

لكن هذه ليست الحقيقة، فحتى تضمن مستقبل مالي قوي يجب أن تخطط للمستقبل، وتشكل استراتيجية للإنفاق وأخرى للادخار تخص كل مرحلة من مراحل حياتك.

وهذا ينطبق على أي شخص في أي مرحلة عمرية، سواء كنت تدرس في الجامعة أو متزوج ولديك أطفال وتعمل في وظيفة، أو حتى تملك العمل الخاص بك.

1. اختر شريك متوافق مع أهدافك المالية

تعتبر هذه القاعدة من أهم قواعد بناء الثروة وتوفير المال، فاختيار شريك الحياة يؤثر بشكل كبير على مستقبلك، فيمكن أن يساعدك في بناء الثروة أو يقلل من فرص الثراء لديك.

وفقاً لبحث المؤلف والأكاديمي توماس ج. ستانلي، فإن أصحاب الملايين من العصاميين غالباً ما يختارون شريك حياة واحد طوال فترة حياتهم.

فمن المهم أن تعمل أنت وشريك حياتك من خلال نفس الأجندة المالية، سواء كانت لاستثمار المال أو تنويع مصادر الدخل أو تحقيق دخل سلبي أو حتى التوفير في حساب للتقاعد.

على سبيل المثال، إذا كنت تنوي عيش حياة بدون ديون، يجب أن يلتزم شريكك بذلك ولا يستخدم بطاقات الائتمان في التسوق سراً.

2. لا يوجد ديون جيدة

مع استثناءات قليلة، تُعتبر الديون شكل من أشكال العبودية الحديثة بالنسبة للمقترض، وغالباً ما تستمر هذه العبودية لسنوات.

إذا كنت ترغب في بناء الثروة يجب أن تتصور حياتك أولاً بدون ديون أو أقساط، تخيل الحرية التي ستملكها في هذه الحالة.

لهذا السبب يجب أن يكون تسديد الديون أولوية لديك، وإذا لم تكن قد اقترضت بعد من الأفضل ألا تفعل.

يعتقد بعض المخططين الماليين أن الاقتراض لتمويل أشياء مهمة مثل المنزل، يُعتبر دين جيد.

لكن عندما يكون المال مُقترض، يبحث الناس عن منزل في مستوى أعلى من مستوى دخولهم، وهو شيء سيء للغاية.

حيث أن دين مثل هذا يمكن أن يبقيك عبداً له لسنوات، خصوصاً مع الفوائد التراكمية عليه عام بعد عام.

لذا، يجب اختيار المنزل الذي تستطيع تسديد قرضه من خلال مصادر دخلك، وليس المنزل الذي سيبهر الآخرين.

3. يجب أن تكون علاقتك بالمال واضحة

هذه القاعدة بالذات من قواعد بناء الثروة قد تبدو غامضة للبعض، لكن الأمر أبسط من ذلك بكثير.

المال ما هو إلا مجموعة أوراق عليها صورة شخص مشهور أو بناء تاريخي – حسب الدولة – وعندما تفهم ما يمكن أن يمثله لك، سوف تكتسب نظرة ثاقبة على عادات إنفاقك.

إذا كانت الحالة المالية لعائلتك – آبائك – لا تعجبك اليوم، عليك اتخاذ قرارات مختلفة فيما يتعلق بمالك الخاص.

بالطبع قد تكون اكتسبت بعض العادات المالية من والديك أثناء نموك، كأن تشعر مثلاً بأنك لا تستحق أن تكسب راتب أعلى، أو تحصل على الكثير من المال.

هذه المعتقدات قد تجعلك تتخذ قرارات مالية ضعيفة من شأنها أن تعيقك عن أن تصبح غنياً.

4. عش على قدر إمكانياتك

يجب أن تقول “لا” لجميع الأشياء التي يمكنك تحمل تكلفتها نقداً، فالإفراط في الإنفاق والدخول في الديون يؤثر بشكل كبير على حالتك المادية مستقبلاً.

وهنا يجب ذكر القاعدة الأولى مرة أخرى، فإذا كان لديك شريك حياة يتفهم تفكيرك المالي ورغبتك في بناء ثروتك الخاصة، سوف يساعدك كثيراً في تقليل إنفاقك.

وعلى العكس من هذا، إذا كان شريك حياتك يود الإنفاق على أشياء ليس بالضرورية، سوف تعاني الأمرّين نفسياً ومادياً.

مهتم بالمال والأعمال؟ هذه القائمة البريدية لك
تعليقات

أحدث الموضوعات

أعلى