كيف تبدأ مشروع تجارة إلكترونية بدون إنفاق الكثير من المال

عندما يفكر غالبية الناس في بدء مشروع تجارة إلكترونية فإنهم يتخيلون عادةً القيام ببيع المنتج الرائع الذي سيمنحهم الحرية المالية، ويعطيهم الفرصة في العمل على شيء يستمتعون به.

وبالرغم من هذه الحماسة في البداية إلا أن الأمر ينتهي بهم مجرد خيال أو فكرة بدون سعي ورائها أو اتخاذ أي خطوة للبدء في مشروع تجارة إلكترونية.

يُمكن أن نُقسّم ما يحدث لهذه الفئة من الناس في العنصر التالية:

  • ليس لديهم أدنى فكرة عن المنتج الذي سيُباع
  • القلق حول الفشل يمنعهم من البدء في الأساس
  • لديهم الفكرة ولكن لا يعلمون ما هي الخطوة التالية

إذا كنت تشعر أن هذه العناصر – أو أحدها – يمثّل تفكيرك فلا تقلق، سوف نعرض لك في هذا المقال بعض الخطوات التي قام بها شخصين للبدء في مشروع تجارة إلكترونية بدون إنفاق أي أموال.

Backplane

الشخص الأول هو براين بوليام من Backplane وهو منتج يدعم الرقبة على الكراسي المختلفة ليُخفف من آلامها.

ما هي المشكلة التي تواجهها؟

يقول براين “بعد أن حدثت لي إصابة في الظهر أدركت أهمية وضع الجلوس بعدما دخلت في مرحلة العلاج، ولأنني أجلس على كرسي طوال اليوم بسبب طبيعة عملي في الهندسة، قررت أن أصنع منتج لنفسي، وعندما أدركت أنه يساعدني أردت أن أساعد الآخرين أيضاً”.

Backplane - مشروع تجارة إلكترونية

يساعد المنتج الذي ابتركه براين في تحسين وضع الجسم أثناء الجلوس على المكتب طوال اليوم

كيف قررت أن الناس يرغبون في شراء منتجك؟

يرد براين “الأمر بسيط، لقد تحققت من الفكرة عن طريق عرض المنتج على الناس لشراؤه قبل أن أبدأ في صناعته لهم. وتعتبر المبيعات المُسبقة استراتيجية قوية تساعدك في التأكد من وجود طلب حقيقي على المنتج، وتقلل من المخاطر المالية.

“كما أنني كنت أؤمن بقدرة منتجي في مساعدة الآخرين لتحسين وضع جسمهم لأنني كنت العميل الأول”.

كيف عملت أول نسخة من منتجك؟

يشير براين إلى أنّه استشار طبيب العلاج الطبيعي الخاص به حول شكل الدعامة اللازمة لتحسين وضع الجلوس الخاص به – عندما كان يعاني من المشكلة ويرغب في حل لنفسه – وبعدها بدأ براين في أخذ القياسات وإجراء الاختبارات في تصميم المنتج.

وبعد الفشل لعدة مرات، توصّل في النهاية إلى القياسات الصحيحة، وأشار براين إلى أن هذه الدعامة تسببت في صداع نصفي لأحد الزبائن الأوائل له، ولكنه لم يتوقف عند هذا الأمر واستمر في تطوير المنتج.

كيف تبدأ مشروع تجارة إلكترونية بدون إنفاق الكثير من المال 1

العمل على الإصدارات الأولى من Backplane

ما هي النقاط الأساسية التي حصلت عليها من هذه العملية؟

  1. المبيعات المُسبقة (مذكورة بالأعلى).
  2. تغلب على الخوف من الفشل (نعم، إنها تمنعك من النجاح).
  3. ركّز على الأساسيات: اسأل الناس ما هي مشاكلهم، حدد الحلول، ثم بعها مسبقاً، واذهب إلى أينما يوجد الزبائن لتعرض لهم كيف تحل المشكلة.

يُركّز معظم الناس على الحلول بدلاً من تحديد المشاكل التي يريد الأشخاص حلها، لذا يجب أن تتأكد من البحث عن احتياجات العملاء المحتملين.

ما هي أكبر العقبات التي واجهتك عند بدء مشروع تجارة إلكترونية خاص بك؟

إقناع الناس أن المنتج سوف يعمل قبل الشراء وتم حل هذه المشكلة بواسطة الفيديو ومراجعات الزبائن الآخرين. كما أن بعض الزبائن لديهم مشكلة مع المنتج لأنّه لم يُصنع من مواد فاخرة.

لكن في النهاية أنا رجل يهتم بأن يؤدي المنتج الوظيفة المطلوبة منه، كما أن الأمور يجب أن تبقى بسيطة للحفاظ على خفض التكاليف، على حد قول براين.

اعلم أيضاً أن منتجك لن يكون كاملاً بدون أخطاء أبداً، لذا ركز في العثور على الزبائن الذين يحتاجون إليه فعلاً، ومن هنا يمكنك تطويره ليصبح أفضل مع مرور الوقت.

ماذا تعلمت من بيع المنتجات المادية؟

كان على أن أتجاوز رغبتي في أن يكون كل شيء مثالياً، وأقوم بتكرار القياسات مع العملاء خاصةً وأن وضعية الجسم أمر يختلف من عميل لآخر بنسبة كبيرة جداً.

يجدر بالذكر أيضاً أن تصميمي الحالي هو نتيجة 27 تجربة أولية. وكذلك تعلمت تجاهل من يحاول أن ينصحني بخصوص القياسات وغيرها من الأمور الخاصة بالعمل، خصوصاً عندما يكون 99 في المائة من هؤلاء لم يكسبوا دولاراً واحداً من بيع المنتجات.

ما هي نصائحك لمن يريد بدء مشروع تجارة إلكترونية جديد؟

أولاً، قم ببناء قاعدة العملاء، حيث يعد التفاعل المبكر مع العملاء أمراً أساسياً لضمان حصولك على منتج رائع يحل مُعظم المشاكل التي يواجهها العملاء.

كما أن أي مشروع تجارة إلكترونية من المفترض أن يساعد في حل مشكلة الحصول على الكثير من العملاء للتعامل معهم يدوياً، لذا اجعل من السهل على الناس الشراء.

كم كسبت من بيع منتجك؟

حتى الآن – وقت المقابلة – كسبت 1,000 دولار بدون استثمار أي من أموالي الخاصة، يُجيب براين.

EasyWhey

في لقاء صحفي آخر تحدث دان مايسانو مؤسس EasyWhey، وهو مشروب بروتين سريع، عن رحلته في تأسيس مشروع تجارة إلكترونية والكثير من التفاصيل حول الأمر.

لماذا قررت بدء مشروعك؟

لقد قررت البدء في المشروع وإنشاء Dan’s Super Convenient and Awesome Protein لأنني أشرب مخفوق البروتين بشكل دوري، ولكنّه لم يكن الشيء المريح في فعله أبداً.

كونه واحداً من أكثر الوجبات الصحيحة صحية، سيكون من الرائع أن تكون قادراً على تناوله في أي وقت، لكن القيام بخلط مخفوق البروتين في كل مرة – مع إضافة اللبن وغيره من الإضافات – ليس مريحاً أبداً.

خصوصاً وأن الوعاء الذي يحتوي على البروتين يجب تنظيفه سريعاً حتى لا يتسبب في رائحة كريهة جداً، وشخصياً أردت أن أحصل على مخفوق بروتين يمكنني تناوله متى أردت ثم نسيانه.

كل ما مضى على لسان دان، وكما رأينا في المثالين فإن إنشاء حلول للمشكلات الخاصة بك هو مكان رائع للبدء بالأفكار التجارية.

كيف حددت أن منتجاتك تستحق البيع؟

بمجرد أن استوعبت الفكرة في رأسي استخدمت بعض النصائح التجارية للتأكد من إمكانية بيع هذا المنتج قبل البدء فعلياً في عرضه للبيع.

وحصلت على المال اللازم عن طريق 7 أشخاص قاموا بدفع 30 دولار للحصول على المنتج الجديد أولاً، أو استرداد أموالهم مجدداً إن لم أبدأ في الإنتاج. وحتى هذه اللحظة لم أستثمر أي أموال.

كيف أنتجت أول نموذج من المنتج؟

أصعب شيء بالنسبة إلي كان إنتاج هذا المنتج فعلياً، لقد كانت لدي الفكرة في رأسي ولكنني لم أكن أعلم الخطوة التالية.

لذا ذهبت إلى جوجل أحاول إيجاد زجاجات وأغطية جيدة، وأصبح لدي بعض العينات لاختبارها بمقاسات مختلفة، وقمت باستخدام البروتين الخاص بي في هذه الزجاجات لتجربتها.

بعد ذلك، أعجبني نوع معين من الزجاجات لذا قمت بشراء كمية أكبر منها وكان هذا أول دفعة من المال أستثمرها في المشروع.

كيف تبدأ مشروع تجارة إلكترونية بدون إنفاق الكثير من المال 2

ما الذي تعلمته عن نفسك من بدء مشروع تجارة إلكترونية خاص بك؟

هناك شيئين أتذكرهم جيداً؛ كوني شخص خجول بطبعي كان الخروج من منطقة الراحة الخاصة بي بمثابة تجربة جديدة كلياً، فقد تعلمت أن الأمر ليس بالصعوبة أو عدم الراحة التي تخيلتها.

الشيء الآخر الذي تعلمته هو التحقق من منتجي، فقد كان لدي 7 طلبات شراء قبل أن أبدأ في تأسيس أي شيء حول المنتج، 7 أشخاص دفعوا لي المال مقابل الفكرة فقط.

لقد كان هذا الحل أفضل بكثير من إنفاق الكثير من المال والوقت والجهد لبناء المشروع، قبل أن أعرف حتى ما إذا كان أحد سوف يشتريه.

ماذا كان أصعب شيء لإعداد متجرك؟

ليس هناك شيء صعب في إعداد متجر إلكتروني، فهناك العديد من الخيارات المجانية والمدفوعة الموجودة على الإنترنت. لكن الجزء الصعب فعلاً هو الحصول على عملاء لذا أنصح بالبدء في مشروع تجارة إلكترونية بهذه الخطوة.

ما هي أكثر لحظة تتذكرها من بيع منتجك؟

بالتأكيد عندما حصلت على أول سبعة عملاء أعجبوا بالفكرة لدرجة دفع 30 دولار – عن كل فرد – استثماراً في هذه الفكرة، وعندما بدأت في شحن المنتج للعملاء أيضاً كانت لحظة رائعة.


في النهاية يمكن القول أن بدء أي مشروع تجارة إلكترونية يحتاج إلى فكرة، وأن تقدّم هذه الفكرة حل لمشكلة موجودة بالفعل ويعاني منها الكثير من الأشخاص.

كما يجب اختبار الفكرة قبل البدء في بيع المنتج، وذلك باستقبال الطلبات المُسبقة عليه – أو حتى الحجوزات المسبقة – بحيث تتحقق من المنتج والفكرة قبل استثمار أي أموال فيها.

هذا المقال مُترجم عن Shopify Blog

اقرأ أيضاً حول التجارة الإلكترونية والإنترنت:

نشرة المال والأعمال

انضم إلى المئات من رجال الأعمال والمهنيين وأصحاب المشروعات الصغيرة، واحصل على أحدث المقالات المختصة بإدارة المال والأعمال دورياً

شكراً لك، ومرحباً في قائمتنا المميزة.

شيء ما خاطئ.