ما هي بيئة العمل العدائية والتفاصيل الخاصة بها

في بيئة العمل العدائية يقوم أصحاب العمل أو الزملاء في العمل ببعض السلوكيات التي تجعل من المستحيل على الموظف أداء واجبات وظيفته بأريحيه.

وعلى الرغم من أن مصطلح “بيئة العمل العدائية” مرتبط بالقوانين الفيدرالية الأمريكية إلّا أن نفس الوصف يأتي بمسميات مختلفة في مناطق أخرى، مثل “العنف والتحرش في مكان العمل” بالاتحاد الأوروبي، أو “التحرش في مكان العمل” في أستراليا، أو بشكل عام “التنمر في مكان العمل”.

المشكلة أن إثبات وجود بيئة عمل معادية ومخالفة للقانون أمر صعب جداً، ونتحدث هنا طبقاً لقوانين الولايات المتحدة الأمريكية، فما بالكم بالدول الأخرى.

لكن هذا لا يعني أن أصحاب العمل الجيدين لا يتصرفون بخصوص السلوكيات التي تُسبب العداء في بيئة العمل، حيث يسعى صاحب العمل الناجح عادةً إلى توفير بيئة عمل إيجابية وآمنة يشعر فيها الموظف بالراحة.

أنواع التحرّش في مكان العمل

هناك العديد من السلوكيات التي يمكن أن تجعل مكان العمل غير مريح، ولكن هناك بعض السلوكيات التي تدخل في إطار التحرّش.

التحرش في بيئة العمل عادةً ما يشمل تعليقات ذات إيحاءات جنسية، أو رسائل بريد إلكتروني جنسية، أو ملاحظات حول عمر الشخص، أو عرقه، أو جنسه، أو معتقداته الشخصية، أو حتى الإعاقة الجسدية أو العقلية.

القانوني وغير القانوني

طبقاً للقوانين في العديد من الدول حول العالم، تُعتبر المضايقات والتحرش بخصوص العرق أو الجنس أو الانتماء السياسي أو الحمل، أو التعليقات الجنسية غير قانونية.

وإذا كان التحرش بعيداً عن هذه الأنواع عادةً ما يكون من الصعب إثباته قانونياً، كأن يقوم موظف بالتعليق على تصفيف الشعر الخاص بموظف آخر، أو ملابسه مثلاً.

بيئة العمل العدائية - داخل الشركة

العمل بعقد مؤقت

وجود هذا النوع من العقود يساعد أصحاب العمل والمديرين على التحرّش بالموظفين في المناصب الصغيرة، حيث يكون الموظف يعمل بعقد مؤقت ويمكن لصاحب العمل فصله من العمل بدون أسباب.

وفي هذه الحالة، لا يمكن للموظف إثبات حقوقه أو مقاضاة صاحب العمل لأنّه وافق على العقد في الأساس.

عامل الوقت

يجب أن تكون المضايقات والتحرشات مستمرة حتى تدخل الشركة ضمن إطار بيئة العمل العدائية خاصةً وأن المحكمة لا تقضي بوجود التحرش أو المضايقات إلا عندما يكون السلوك مُتكرر، أي لا يُمكن بناء قضية على حالة واحدة فقط.

كما يجب أن يقوم الضحية بالإبلاغ عن حالة التحرش أو المضايقة في خلال وقت مُحدد من الفعل نفسه، وفي كثير من الدول تُحدد مدة عام واحد بعد مرور الحادثة على الأكثر، وبعد مرور هذا الوقت لا يؤخذ بكلام الضحية.

استجابة الموظف

من الأفضل بشكل عام أن يقوم الموظف بحل أي مضايقات أو تحرش في البداية عن طريق إخبار الطرف الآخر أن أفعاله غير مناسبة، وأنّه في حالة استمرارها سوف يقوم بإبلاغ الإدارة.

وإذا كان الموظف يشعر أنّه في بيئة العمل العدائية يُمكنه الذهاب مباشرة إلى المدير أو المشرف، وفي بعض الشركات يتولى هذا الأمر الموارد البشرية.

دور صاحب العمل

إذا أشار الموظف إلى أنّه يشعر بوجوده في بيئة العمل العدائية – بصرف النظر عما إذا كان هذا صحيحاً أم لا – فهناك بعض الخطوات التي يجب على صاحب العمل اتخاذها.

بشكل عام، يجب أن يتدخل صاحب العمل بطريقة مباشرة لحل المشكلة إن لم يكن هناك موظف مختص بهذا الأمر، وعادةً ما يكون هذا هو الحال في الشركات الصغيرة.

مصدر الصورة

نشرة المال والأعمال

انضم إلى المئات من رجال الأعمال والمهنيين وأصحاب المشروعات الصغيرة، واحصل على أحدث المقالات المختصة بإدارة المال والأعمال دورياً

شكراً لك، ومرحباً في قائمتنا المميزة.

شيء ما خاطئ.