أخبارأسواقتقنية

Binance تحذر المتداولين من حظر العملات المشفرة في إيران بسبب العقوبات


انضم إلينا على لينكد إن

نصحت شركة Binance للتداول بالعملات المشفرة عملائها في إيران بضرورة سحب أموالهم وبيع العملات التي يملكونها، لأن الشركة تنوي الامتثال للعقوبات الأمريكية المفروضة على إيران.

وتقول الشركة في البريد الإلكتروني الذي أرسلته إلى المستخدمين الإيرانيين في الأيام الماضية

إذا كنت تملك حساب على Binance وتقع ضمن نطاق العقوبات، من فضلك اسحب أصولك من Binance في أسرع وقت ممكن

حظر العملات المشفرة في إيران

تعليقاً على هذا البريد الإلكتروني، قال سبهر محمدي، رئيس مجلس إدارة جمعية البلوك تشين الإيرانية، إن رسائل البريد الإلكتروني مثل هذه تظهر منذ شهور، ولكن أعدادها زادت في الآونة الأخيرة بعد تجدد العقوبات الأمريكية على إيران، والتي تم تفعيلها في الخامس من نوفمبر الجاري.

في البداية، قامت Binance بإغلاق حسابات المستخدمين الذين قدموا جوازات سفر إيرانية عند التحقق من الهوية، وفقاً لمصادر إيرانية. لكن هذا الأسبوع بدأت الشركة في تحذير أصحاب الحسابات المتصلة بعناوين IP إيرانية لسحب أصولهم سريعاً.

حظر العملات المشفرة في إيران

العملات المشفرة والعقوبات

يجدر بالذكر أن الهدف من وجود البيتكوين في الأساس هو تخطي القيود التي تضعها الدول أو المنظمات المالية، وفي حالتنا هذه العقوبات الأمريكية على إيران، لذا فإن قيام شركات التداول بخطوة مثل حظر العملات المشفرة في إيران يضر كثيراً بالمفهوم الأساسي للعملات المشفرة وقد يدفع الكثير من الناس بعيداً عنها.

فعندما ظهرت ورقة البيتكوين الشهيرة في 2008 كان تركيزها الكلي على إيجاد نظام لتداول الأموال بعيداً عن تحكّم الحكومات والمؤسسات المركزية.

وليست شركة Binance هي الوحيدة التي توقف التعامل مع العملاء في إيران، حيث سبقها كلاً من BitMex وBittrex وغيرهما ممن قاموا بإغلاق حسابات العملاء الإيرانيين، وأحياناً عدم إرجاع العملات الخاصة بهم.

ويشير رئيس السياسات السابق في Coinbase إلى أنّه من الصعب على شركات التداول أن توفّر الخدمة للعملاء في مثل هذه المناطق المعرضة للعقوبات الأمريكية، وفي الوقت نفسه خدمة عملاء أمريكيين.

لهذه الأسباب، قامت العديد من المستخدمين في إيران بإنشاء خدمات خاصة بهم للتداول ودعم بعضهم البعض، والتواصل من خلال تطبيقات تليغرام وواتساب.

المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق