العالمأخبارتقنية

فنادق ماريوت قد تواجه غرامة أوروبية بقيمة تقارب 22 مليون دولار


انضم إلينا على لينكد إن

يبدو أن فنادق ماريوت إنترناشيونال قد تواجه غرامة أوروبية بقيمة تصل إلى ملايين الدولارات، بعد الأخبار التي تفيد بأن بيانات ما يقرب من 500 مليون نزيل قد تم اختراقها.

وفي نفس الإطار، قامت شركتين قانونيتين أمريكيتين برفع دعوى قضائية جماعية ضد سلسلة الفنادق الشهيرة في الولايات المتحدة الأمريكية.

ودعا عضو مجلس الشيوخ الأمريكي “تشارلز شومر” مجموعة الفنادق إلى تعويض هؤلاء المتضريين للسماح لهم بشراء جوازات جديدة.

وعلى الرغم من أن فنادق ماريوت المتضررة يقع مقرها في الولايات المتحدة، إلا أن بعض الضيوف كانوا من مواطني الاتحاد الأوروبي، لذلك يقع الضرر في إطار اللائحة العامة لحماية البيانات للاتحاد الأوروبي GDPR.

اختراق فنادق ماريوت

وكانت تقارير سابقة أشارت إلى اختراق قواعد بيانات فنادق ماريوت العالمية، وتسريب بيانات ما يقرب من 500 مليون نزيل أقاموا في فنادق الشركة.

اختراق فنادق ماريوت يترك بصمات صينية

وأشارت الشركة إلى أن الاختراق الذي بدأ منذ أربعة أعوام تقريباً، قد يرتبط بعناصر في الصين تابعة للسلطات الصينية، وتحديداً وكالات الاستخبارات الخاصة بها، وفقاً لمصادر قريبة من القصة في تقرير CNBC.

ويأتي هذا الاتهام غير المباشر، بعدما وجد فريق التحقيق أدوات وتقنيات اختراق مشابهة لهجمات سابقة من مخترقين صينيين.

وعلى الرغم من هذا، إلا أن هناك تحذيرات من خبراء الأمان والحماية بأن يكون هناك أطراف أخرى وراء هذه المسألة يسعون لتوجيه الاتهام إلى الصين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق