كيفية تحقيق الاستقلال المالي بدون التقاعد مبكراً

كلنا نرغب في تحقيق الاستقلال المالي لكن أولاً يجب أن تعلم بأنّ عبارة الاستقلال المادي ليست نهاية المطاف أو الهدف الأسمى، بل هي مفهوم مالي يمكن أن يساعد في تحسين الادخار، وخفض الإنفاق وإنشاء شبكة أمان مالي.

وغالباً ما يرتبط الاستقلال المالي مع حركة FIRE التي تعني الاستقلال المالي والتقاعد مبكراً.

في هذه الحركة يقوم المشاركون بالادخار والاستثمار بهدف ترك وظائفهم قبل فترة التقاعد التقليدية.

لكن ماذا إن لم تكن ترغب في ترك العمل؟ حسناً، مازال بإمكانك تعلّم بعض العادات المالية الجيدة وأن تحقيق الاستقلال المالي بدون التقاعد.

بشكل أكثر تحديداً، يمكن لتحقيق الاستقلال المادي حماية الأفراد من التسريح غير المتوقع من العمل، أو منحهم خيار تقليل وقت العمل وزيادة وقت رعاية الأسرة، من بين العديد من الفوائد الأخرى.

كيفية تحقيق الاستقلال المالي

يقول شون أوكومورا – مخطط مالي معتمد ومدير شركة في Transitions Wealth – في تصريح للصحافة “ليس الأمر بالضرورة حول التقاعد المبكر” وأضاف “الأمر يتعلق بالخيارات المالية”.

على سبيل المثال، والكلام لأوكومورا، إن الاستقلال المالي يمكن أن يمنح أصحابه فرصة للتخلص من وظيفة مرهقة عالية الأجر، أو الدخول إلى جانب الاستشارات بدلاً من العمل بدوام كامل.

اقرأ أيضاً: كيف تحقق الحرية المالية أو الاستقلال المادي

قاعدة الـ 25 ضعف

يشير بعض المحللين إلى أنّ الحرية المالية أو الاستقلال المادي يحدث عندما يُحقق الفرد قاعدة الـ 25 ضعف.

وتعني وصول مدخرات الفرد إلى 25 ضعف إنفاقه السنوي، على سبيل المثال إذا كنت تُنفق 50,000 دولار سنوياً، سوف تحتاج إلى 1.5 مليون دولار في حساب التقاعد الخاص بك لتكون مستقل مادياً.

وكلما انخفضت مصروفاتك السنوية، كلما انخفض المبلغ الذي يجب أن تصل إليه حتى تحقيق الاستقلال المالي.

بالنسبة لأشخاص آخرين، الأمر لا يتعلق برقم مالي مُحدد، حيث يقول روجر ما – مُخطط مالي مُعتمد ومؤسس شركة lifelaidout بنيويورك – في تصريح “يجب أن يكون الهدف هو موائمة وقتك وأموالك مع ما تحبه وتقدّره” وأضاف “هذا لا يعني بالضرورة أنّك تحتاج إلى تجميع 25 ضعف إنفاقك السنوي للقيام بما تريد”.

ضع الإنفاق في اعتبارك

أحد طرق الاقتراب من الاستقلال المادي هي أن تُحسّن عاداتك في الإنفاق، حيث يمكنك التركيز على إنفاق المال على الأشياء ذات القيمة.

تحقيق الاستقلال المالي - الإنفاق

بالنسبة للبعض، قد يتطلب الوصول إلى الاستقلال المالي وجود أموال كافية للإنفاق على ما هو مهم بالنسبة لهم – مثل السفر، أو الدروس، أو التمارين – مع عدم الإنفاق على الأشياء التي لا تجلب السعادة، مثل شراء سيارة أو الرهن العقاري.

فكّر دائماً عندما تُنفق في هذا السؤال “هل يضيف هذا الشيء قيمة لي؟”.

إذا كنت تفكّر في الحد من الإنفاق من أجل الوصول إلى أحد مستويات الاستقلال المالي، فيجب أن تتبع أوجه الإنفاق الخاصة بك لمعرفة الأشياء التي تستحق الإنفاق وتلك التي لا تستحق.

وقبل أن تتخذ قرار دائم بشأن حياتك المالية يجب أن تفكّر أولاً ما إذا كان هذا القدر من المال سوف يكفيك شهرياً، وربما حتى تحاول العيش بهذا القدر من المال لمدة ستة أشهر لترى ما إذا كنت تستطيع العيش به أم لا.

كن مرناً

في سبيل تحقيق الاستقلال المالي يجب أن تكون مرناً في معاملاتك المادية، حيث يشير الكثير من الخبراء إلى أن الحرية المالية يجب أن تكون هدفاً متحركاً.

فقد تحدث تغييرات في الضرائب أو سوق الأسهم، أو أمراض غير متوقعة، تُجبرك على تغيير خطتك المالية، لذا كُن مرناً.

ضع في اعتبارك أيضاً أن الاستقلال المادي قد يتغير معناه بالنسبة لك مع تقدّمك في العمر، وهذا أمر لا بأس به.

الشيء الجيد الذي يُمكنك استخلاصه من هذه السطور هو أن الادخار والاستثمار والحد من أوجه الإنفاق في وقت مبكرة من حياتك، يمكن أن يكون له تأثير قوي على صحتك المالية في المستقبل.

المصدر

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد