كاريدج توقف عملياتها في مصر بعد خمسة أشهر فقط على الإطلاق

كشف تقرير جديد من موقع مينابايتس أنّ شركة دليفري هيرو الألمانية اتخذت قرار جعل كاريدج توقف عملياتها في مصر بالكامل بعد مرور خمسة أشهر فقط على انطلاقها، وتأكّد هذا القرار بعد ظهور عدّة منشورات على الشبكات الاجتماعية من موظفين سابقين في كاريدج مصر تتناول القرار.

شركة دليفري هيرو هي شركة ألمانية متخصصة في خدمات التوصيل، وتستثمر في العديد من الشركات الناشئة حول العالم، مثل كاريدج – كويتية الأصل – وOtlob المصرية، وأيضًا جلوفو الإسبانية التي خرجت من السوق في وقت سابق، قبل أن تعود بعدها بشهر تقريبًا.

كاريدج توقف عملياتها في مصر

صرّح مصدر قريب من الشركة لموقع مينابايتس أنّ القرار تم اتخاذه والموافقة عليه من قِبَل إدارة كلًا من دليفري هيرو وكاريدج، ومن الواضح أن دليفري هيرو ترغب بالتركيز أكثر على الخدمات التي تقدمها عن طريق خدمة Otlob المنتشرة في مصر.

تجدر الإشارة إلى أنّ الشركة الألمانية استحوذت على كاريدج الكويتية في عام 2017، وقررت دخول سوق المطاعم المصرية عبر افتتاح فرع لها في بداية هذا العام، واستطاعت بالفعل أن تتشارك مع أكثر من 1,000 مطعم.

وتعمل شركة كاريدج في عدّة دول بالمنطقة بالفعل، منها الكويت، والمملكة العربية السعودية، وقطر، والإمارات العربية المتحدة، وهي خدمة تجمع بين المطاعم، وشركاء التوصيل، والعميل، وتُشبه في طريقة عملها خدمات Uber Eats، وCareem Now.

لكن الاختلاف في كاريدج أنّها لا تقتصر على خدمات توصيل الطعام فقط، ففي بعض الأسواق تعمل أيضًا على توصيل أشياء متنوعة، مثل البقالة، والورود، والأدوية، وغيرها من الأشياء الأخرى.

ولم يكن قرار الخروج من مصر بسبب ضعف في الإقبال على الخدمة أبدًا، حيث كانت تملك أكثر من 500 شريك توصيل، ووصلت عدد الطلبات اليومية عليها إلى أكثر من 3,000 طلب في بعض الأحيان.

وعلى الرغم من عدم إفصاح أيًا من كاريدج أو دليفري هيرو عن قرار الإغلاق رسميًا، إلّا أنّ الأولى أبلغت قرارها إلى شركاء التوصيل والمطاعم، والموظفين الذين بدأت في توظيفهم منذ نوفمبر العام الماضي.

جدير بالذكر أنّ قرار دليفري هيرو بخروج كاريدج من السوق لن يترك الموظفين السابقين بدون عمل، حيث أتاحت لهم الشركة إمكانية العمل في أيًا من خدماتها الأخرى، مثل Otlob، أوTalabat، أو HungerStation.

كلًا من Talabat وHungerStation ليس لديهم عمليات في مصر، ولكنهم يستخدمون بعض الموظفين في الدعم الفني من خلال التواجد بمصر، بينما تعمل Otlob في مصر بالكامل.

وأشار التقرير إلى أنّ الموظفين الراغبين في عدم الاستمرار في العمل مع دليفري هيرو سوف يحصلون على حزمة تعويضات عن الفترة التي عملوا بها في الشركة.