أخبار

شركة المدفوعات Paymob المصرية تجمع 3.5 مليون دولار تمويل

شركة المدفوعات Paymob المصرية تجمع 3.5 مليون دولار تمويل

جمعت شركة Paymob الناشئة للمدفوعات الإلكترونية استثمارات بقيمة 3.5 مليون دولار في جولة بقيادة جلوبال فنشرز في دبي، وبنك تنمية ريادة الأعمال الهولندي FMO بمشاركة المستثمر الحالي A15.

تم تأسيس Paymob في عام 2015 من قبل إسلام شوقي وألان الحاج ومصطفى المنيسي، وهو يتيح للتجار عبر الإنترنت وغير المتصلين قبول المدفوعات من عملائهم باستخدام منتجات وحلول مختلفة.

بالنسبة للتجار عبر الإنترنت، تقدم Paymob بوابة دفع كاملة يمكن دمجها في موقع ويب التاجر أو تطبيق جوال باستخدام واجهات برمجة التطبيقات الخاصة به. أمّا بوابة الدفع التي تأتي مع جميع الميزات القياسية تمكن التجار أيضًا من تلقي المدفوعات المتكررة من عملائهم وتقدم أقساطًا أيضًا.

الحل الثاني عبر الإنترنت، روابط الدفع، يمكّن التجار من تلقي المدفوعات من خلال مشاركة رابط مع عملائهم. حيث يمكنهم مشاركة الرابط مع العديد من العملاء (باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي أو أي قناة أخرى) لجعلهم يدفعون مقابل منتج أو إرسال فواتير مخصصة بالبريد الإلكتروني مع رابط للدفع.

أمّا منتج Paymob لتجار التجزئة غير المتصلين بالإنترنت فهو عبارة عن حل نقاط البيع (POS) يأتي مع جهاز POS الخاص به لتمكينهم من تلقي مدفوعات البطاقات في المتجر.

وتسمح جميع منتجات Paymob للتجار بقبول المدفوعات من عملائهم باستخدام محافظ هواتف محمولة مختلفة ومن خلال الأكشاك وحتى برامج الولاء (مقابل تبادل النقاط).

وزعمت الشركة الناشئة في بيان لها أن البنية التحتية لمحافظ الهاتف المحمول لديها تعالج أكثر من 85 بالمائة من حصة السوق من المعاملات في السوق المصري. وقالت أيضًا إنها تخدم التجار في خمسة أسواق مختلفة بما في ذلك كينيا وباكستان وفلسطين.

وقال إسلام شوقي، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لشركة Paymob، في تعليقه على هذه المناسبة: “في عالم يعتمد فيه المستهلكون حاليًا على المنتجات الرقمية في جميع جوانب حياتهم، حان الوقت للاستثمار في منتجات Paymob لتمكين التكنولوجيا الرقمية الاقتصاد. لقد أثبتت هذه الأوقات غير المسبوقة الحاجة إلى بنية تحتية قوية للمدفوعات الرقمية لخدمة الطلب المتزايد من جميع أنواع الأعمال وأحجامها أثناء الوباء مما أدى إلى زيادة هائلة بنسبة 450٪ في معدل التحاق التجار منذ بداية Covid-19”.

Paymob التخطيط للتوسّع

تخطط الشركة المصرية الناشئة لاستخدام الاستثمار لتسريع توسعها في المزيد من الأسواق في إفريقيا ودول مجلس التعاون الخليجي والتي قالت إنها ستساعدها على ترسيخ مكانتها كواحدة من مزودي خدمات الدفع الرائدين في المنطقة.

كما سيسمح الاستثمار لشركة Paymob بتمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تفتقر إلى الخدمات من خلال عروض دفع رقمية محسّنة وأكثر سهولة.

بينما قال آلان الحاج، الشريك المؤسس ومدير العمليات في Paymob: “سيستفيد تجار Paymob وشركاؤها مباشرة من جولة التمويل هذه حيث ستكثف Paymob استثماراتها في عروض المدفوعات الأساسية لتقديم خدمة أفضل لقاعدتنا الحالية وتلبية احتياجات العملاء بشكل أفضل. كان تمكين التجار والشركاء في مصر وإفريقيا وسيظل دائمًا في قلب وجوهر ما نقوم به في Paymob”.

أمّا باسل مفتاح، الشريك العام في Global Ventures فقد صرّح: “نحن متحمسون للغاية للشراكة مع فريق Paymob، حيث تتفاقم الحاجة إلى الشمول المالي بسبب الوباء العالمي الحالي. بقيادة فريق ديناميكي، تتمتع Paymob بمكانة فريدة في السوق لتقديم حلول البنية التحتية المتكاملة وخدمات الدفع عبر مجموعة من طرق وقنوات الدفع”.

وقال كريم بشارة، رئيس مجلس إدارة A15: “منذ استثمارنا الأوّلي في Paymob، قطع الفريق خطوات كبيرة في معالجة القضية الرئيسية المتعلقة بالشمول المالي في منطقتنا. إنه لمن المجزي أن تشارك في عمل يسهل الطريقة التي يتعامل بها الأشخاص كل يوم ويزيد من إنتاجية ملايين الأشخاص”.