وظائف

11 من أخطاء مقابلة العمل يجب عليك تجنبها تمامًا


انضم إلينا على تويتر

ما الذي لا يجب عليك فعله عند إجراء المقابلة؟ فيما يلي أخطاء مقابلة العمل الأكثر شيوعًا التي يمكن أن يرتكبها المرشح للتوظيف.

لسوء الحظ، من السهل ارتكاب هذه الأخطاء دون أن تدرك ذلك – والعديد منها أكثر شيوعًا مما تعتقد – لذا خذ الوقت الكافي للاستعداد قبل المقابلة حتى لا تضطر إلى القلق بشأن الأخطاء الفادحة التي تليها.

1. ارتداء ملابس غير مناسبة

عندما تجري مقابلة للحصول على وظيفة، من الضروري أن تبدو محترفًا ومهنيًا. على الرغم من أن ملابسك قد تختلف بناءً على الوظيفة التي تتقدم لها، على سبيل المثال يجب أن ترتدي ملابس غير رسمية عندما تكون مقابلة العمل خاصة بوظيفة غير احترافية أو في شركة ناشئة صغيرة. لكن في جميع الأحوال من المهم أن ترتدي ملابس جيدة وتبتعد عن الملابس الرثة تمامًا لأنّها من أبرز أخطاء مقابلة العمل.

2. الوصول متأخرًا

يعلم الجميع أن الانطباعات الأولى مهمة جدًا في الحصول على وظيفة، لكن هل تعلم أنه يمكنك ترك انطباع أول سيئ قبل أن تصل إلى مقابلتك؟

لا يشير التأخير إلى مهارات إدارة الوقت الضعيفة فحسب، بل يُظهر عدم احترام الشركة والمنصب وحتى القائم بإجراء المقابلة، وهو من أخطاء مقابلة العمل الأكثر شيوعًا.

لهذا السبب يجب أن تبدأ في طريقك إلى مقابلة العمل مبكرًا عن الوقت المُحدد لتصل قبل البدء أو في ميعادك على أقرب تقدير، وبذلك تتجنب الظروف غير المتوقعة التي قد تحدث لك في الطريق.

11 من أخطاء مقابلة العمل يجب عليك تجنبها تمامًا 1

3. إحضار مشروباتك معك

تخلص من القهوة أو الصودا أو زجاجة الماء قبل دخول المقابلة. إذا كنت بحاجة إلى بعض الطاقة، فافعل ذلك قبل أن تصل إلى المقابلة حتى لا ترتكب واحدًا من أخطاء مقابلة العمل.

فهذا لا يدل على أنّك لست محترفًا فحسب، بل إن المشروب يُشتت تركيزك أثناء المقابلة مما قد يضر بإجاباتك على الأسئلة الموجهة إليك، ولن تتمكن من الحفاظ على تواصل بصري مع مسئول الموارد البشرية.

4. استخدام هاتفك أثناء المقابلة

قبل أن تصل إلى مقابلتك، قم بوضع الهاتف على الوضع الصامت. كما أن إرسال الرسائل النصية أثناء مقابلتك ليس فقط فظًا ومزعجًا فحسب، ولكنه رسالة واضحة جدًا لصاحب العمل المحتمل أن الحصول على الوظيفة ليس من أولوياتك القصوى، وهو من أخطاء مقابلة العمل الشهيرة.

لنفس الأسباب، لا ترد على المكالمات (وبالتأكيد لا تجريها) أثناء المقابلة. لمقاومة إغراء فحص هاتفك، ضع هاتفك في حقيبتك قبل المقابلة. إذا نسيت إيقاف تشغيله عن طريق الخطأ، فقاوم إغراء التحقق منه إذا تلقيت رسالة أو مكالمة.

5. عدم معرفة أي شيء عن الشركة

لا تدع صاحب العمل المحتمل يربكك بسؤال مثل «ماذا تعرف عن هذه الشركة؟» خصوصًا وأنّه أحد أسهل الأسئلة التي يمكنك الإجابة عليها إذا قمت ببعض البحث قبل المقابلة حتى لا ترتكب واحدًا من أبرز أخطاء مقابلة العمل.

تتوفر المعلومات الأساسية حول تاريخ الشركة والمواقع والأقسام وبيان المهمة في قسم «نبذة عنا» في معظم مواقع الشركات على الإنترنت. راجعه مسبقًا، ثم اطبعه واقرأه قبل المقابلة مباشرة لتحديث ذاكرتك. وتحقق أيضًا من صفحة الشركة على لينكد إن وصفحة فيس بوك وحساب تويتر.

6. حقائق غامضة في السيرة الذاتية

حتى إذا كنت قد قدمت سيرة ذاتية عند التقدم للوظيفة، فقد يُطلب منك أيضًا ملء طلب الوظيفة. تأكد من أنك تعرف المعلومات التي ستحتاجها لإكمال الطلب بما في ذلك تواريخ التوظيف السابقة وتاريخ التخرج ومعلومات الاتصال بصاحب العمل.

من المفهوم أنه قد يكون من الصعب تذكر بعض تجاربك القديمة. لذا راجع الحقائق قبل مقابلتك. وإذا كنت بحاجة إلى ذلك، خذ الوقت الكافي لإعادة إنشاء سجل التوظيف الخاص بك، بحيث تكون سيرتك الذاتية دقيقة. وقد يكون من المفيد الاحتفاظ بنسخة من سيرتك الذاتية لنفسك للرجوع إليها أثناء المقابلة.

وابتعد تمامًا عن «تزوير» أية حقائق في سيرتك الذاتية. فكلما كنت أكثر صدقًا في سيرتك الذاتية، كلما تمكنت من مناقشة تجربتك السابقة أثناء المقابلة بشكل أفضل وتتجنب أخطاء مقابلة العمل.

7. عدم الانتباه

لا تسمح لنفسك بالخروج من تركيزك خلال المقابلة. وتأكد من أنك مرتاح جيدًا، ويقظًا، ومستعدًا.

حيث يبدو تشتيت الانتباه وتفويت السؤال أمرًا سيئًا من جانبك. ويدفع صاحب العمل المحتمل للتساؤل عن مدى قدرتك على الاستمرار في التركيز خلال يوم في الوظيفة، إذا لم تتمكن حتى من التركيز خلال مقابلة واحدة.

إذا شعرت أن انتباهك يتلاشى، فابذل جهدك للبقاء منشغلًا وحافظ على التواصل البصري. وانحن قليلاً إلى الأمام عند التحدث إلى القائم بإجراء المقابلة، وابذل جهدًا نشطًا للاستماع بفعالية.

وعلى الرغم من أنك قد لا تواجه مشكلة في الانتباه في مقابلة فردية في مكتب خاص، فمن الصعب أن تظل على اتصال مع القائم بإجراء المقابلة عندما تتقابلان في مكان عام. ويُعد ضعف الانتباه من أخطاء مقابلة العمل الشائعة.

11 من أخطاء مقابلة العمل يجب عليك تجنبها تمامًا 2

8. التحدث كثيرًا

ليس هناك ما هو أسوأ بكثير من إجراء مقابلة مع شخص يستمر في الحديث. لا يحتاج القائم بإجراء المقابلة حقًا إلى معرفة قصة حياتك بأكملها. اجعل إجاباتك موجزة ومحددة ومركزة ولا تبتعد كثيرًا عن محور الحديث، فما عليك سوى الإجابة على السؤال وتجنب هذا الخطأ من أخطاء مقابلة العمل الشائعة.

ولا تنحرف وتبدأ في الحديث عن حياتك الشخصية – فزوجك أو حياتك المنزلية أو أطفالك ليست مواضيع يجب عليك الخوض فيها – وبغض النظر عن مدى الدفء أو الترحيب أو الود الذي قد يكون عليه المحاور، فإن المقابلة هي وضع مهني وليس شخصيًا.

لذا تجنب هذا الخطأ عن طريق استخدام التواصل غير اللفظي لإقناع صاحب العمل المحتمل.

9. عدم الاستعداد للإجابة على الأسئلة

من المحتمل أن يسألك القائم بإجراء المقابلة أكثر من مجرد الأساسيات حول مكان عملك وفترة العمل. ولكي يشعر باستعدادك للوظيفة يستفيد القائم بإجراء المقابلة من الوقت المخصص ويوضح كل ما يحتاج إلى معرفته عنك كموظف لتتجنب أحد أخطاء مقابلة العمل.

لا تدع نفسك تفاجئ من الأسئلة واستعد لمقابلتك من خلال مراجعة الأسئلة المتوقعة وكيفية الإجابة عليها.

وكن مستعدًا بقائمة من الأسئلة لطرحها على صاحب العمل لتسأل عنها إذا طلب منك المحاور أي أسئلة من طرفك.

10. التشهير بأصحاب العمل السابقين

لا تقع في خطأ التشهير برئيسك أو زملائك في العمل السابق. فالعالم أحيانًا أصغر مما تعتقد ولا تعرف من قد يعرفه القائم بإجراء المقابلة، بما في ذلك الرئيس الذي تعتقد أنه أحمق. ولا تريد أيضًا أن يعتقد القائم بإجراء المقابلة أنك قد تتحدث بهذه الطريقة عن شركته إذا غادرتها.

لذا عند إجراء مقابلة للحصول على وظيفة جديدة، تريد أن يعرف صاحب العمل أنه يمكنك العمل بشكل جيد مع أشخاص آخرين والتعامل مع النزاعات بطريقة ناضجة وفعالة، بدلاً من التشهير بزملائك في العمل أو التحدث عن عدم كفاءة الآخرين.

وعندما تُطرح أسئلة صعبة مثل «أخبرني عن وقت لم تعمل فيه جيدًا مع مشرف. ما هي النتيجة وكيف كنت ستغير النتيجة؟» أو «هل عملت مع شخص لا تحبه؟ إذا كان الأمر كذلك، كيف تعاملت مع الأمر؟» لا تتراجع عن موقفك بخصوص الإساءة للآخرين.

11. كيف تحصل على فرصة ثانية مع صاحب العمل

في بعض الأحيان قد لا تتمكن من إنقاذ فرصة العمل من الضياع، وحسب الظروف، قد تتمكن من إقناع صاحب العمل بإعادة النظر في طلبك للوظيفة. ليس لدى جميع أصحاب العمل الوقت أو الموارد للقيام بذلك، ولكن قد تكون محظوظًا وتجد شخصًا يفهم أن بعض الأشياء السيئة تحدث ويمكن للجميع أن يمر بيوم سيء.

إذا كنت تعتقد أنك فشلت في مقابلة ما، خذ الوقت الكافي لإرسال بريد إلكتروني للمحاور يشرح ظروفك ويشكره على فرصة إجراء المقابلة.

_

صورة الغلاف من GettyImages

طلب موقع إلكتروني
زر الذهاب إلى الأعلى