ستارت أب

جوانب استثمار في شركتك الناشئة تستحق كل قرش تدفعه فيها

لا شك أن أي مؤسس لشركة ناشئة على معرفة بأن الأشهر القليلة الأولى منه تبدو وكأنها معركة شاقة. وفي بعض الأحيان، تُغريك بعض جوانب الشركة للاستثمار فيها على الرغم أنّها ليست ضرورية جدًا، مما يؤثر على جوانب الاستثمار الأخرى التي تستحق المال فعلًا داخل شركتك الناشئة.

بالنسبة لكثير من مؤسسي الشركات الناشئة، يبدو الأمر وكأن كل استثمار صغير أو كل نظام جديد أو منتج برمجي بمثابة عبء. ولكن هذه ليست العقلية الصحيحة عند التفكير في الأمر، وللأسف كثير من مؤسسي الشركات الناشئة يقعون في هذا الخطأ.

لذا وضعنا لكم فيما يلي قائمة بأفضل الاستثمارات التي تستحق كل قرش ستدفعه فيها داخل شركتك الناشئة.

ذو صلة: كيفية توظيف فريق التسويق المناسب لشركتك الناشئة

حلول التصميم الممتازة

كما هو الحال في العديد من الشركات، فإن التصميم الجيد يُمثّل إضافة قوية لأي مشروع ناشئ. وحسب بعض التقارير، تميل الشركات التي تستثمر مبالغ أكبر في قدراتها التصميمية – بغض النظر عن الدعم – لديها هوامش ربح أعلى من تلك التي تُفضّل التصميمات القديمة.

تصميم الويب ليس التصميم الوحيد

تصميم الويب مهم وكل شيء لكن هناك أيضًا بعض أماكن التصميم الأخرى التي تحتاج للاستثمار، بما في ذلك تصميم المنتجات الترويجية وتصميم الشعار.

التصميم المناسب يُسهّل من العثور على المعلومات ويضع شركتك الناشئة في أفضل صورة ممكنة. وإذا كنت تعتقد أن المستخدمين لا يهتمون بهذه التفاصيل، فكّر مرة أخرى، لأن اهتمامهم الكامل في البداية يتمحور حول هذه التفاصيل.

حلول ذكاء الأعمال

قد يكون ذكاء الأعمال مفهوم غريب بالنسبة للبعض، خصوصًا إن لم يكونوا يعرفون ماذا يعني بالضبط.

إذا كنت ترغب في تمكين نفسك وشركتك من النمو بطريقة ذكية، فإن مثل هذه الحلول يمكنها ذلك، بما في ذلك حلول تأهيل العملاء، وهي أكثر من ضرورية لمشروعك.

اجمع المعلومات وعالجها وخزّنها

تُعد قدرة الشركة على جمع البيانات وتخزينها ومعالجتها مفيدة جدًا في تطوّر الشركة. إذا كنت تهدف للوصول إلى آفاق أعلى، حيث يمكنك اتخاذ قرارات مستنيرة والعمل بذكاء، فهذا هو نوع الاستثمار الذي يجب عليك فعله.

يعتقد خبراء الأعمال أن حلول ذكاء الأعمال مناسبة للشركات التي تضم أكثر من 100 موظف، بينما أظهرت بعض البيانات الحديثة أن الشركات الصغيرة والمتوسطة تميل أكثر إلى الاستثمار والاستفادة منها نظرًا لإمكاناتها المذهلة.

استثمر في ثقافة الشركة

قد يبدو هذا اقتراحًا غريبًا بالنسبة للبعض، لكن ثقافة الشركة القوية يمكنها مساعدة مؤسستك على النمو سريعًا لتُصبح ذات قيمة في المجتمع المحلي والصناعة.

اجذب المواهب، لكنك تحتاج إلى فريق ذو ولاء

من المهم طبعًا جذب المواهب العظيمة، لكن للحفاظ على ولائهم للشركة والمهام التي يجب عليهم أداؤها، من المهم وجود ثقافة شركة قوية. ورغم أن هذه الأخيرة تتطلب الكثير من الجهود، إلا أنّها استثمار ضروري.

دوام جزئي إلى دوام كلّي

حوّل الموظفين الذين يعملون معك بدوام جزئي إلى عقد بدوام كلّي لتلبية الاحتياجات المالية لموظفيك. يُعد بناء العلاقات أيضًا خطوة رائعة نحو ثقافة الشركة القوية، ولا يمكنك تحقيق ذلك إلّا من خلال إشراك موظفيك في العديد من أنشطة الفريق.

. . .

هذه بعض جوانب الاستثمار التي نعتقد أن أي مؤسس شركة ناشئة يجب عليه وضعها في اعتباره، حيث يمكنها أن تساعد في تحويل الشركة من شركة صغيرة إلى شركة متوسطة أو كبيرة. ضع في اعتبارك دومًا أن الأموال المستثمرة في مشروعك ليست أموالًا تذهب سُدى.


للحصول على آخر أخبار الشركات الناشئة والاستثمارات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تابع حسابنا على تويتر ولمزيد من المقالات في الإدارة والتوظيف والتسويق تابع حسابنا على لينكدإن وصفحتنا على فيسبوك وصفحتنا على جوجل نيوز

زر الذهاب إلى الأعلى