تسويق

ما هي إعادة الاستهداف؟ وكيف تعمل؟ وما هي فوائدها في التسويق؟

إعادة الاستهداف هي استراتيجية تقديم الإعلانات للعملاء على مواقع الويب الخارجية بناءً على سجل تصفحهم السابق لموقع الشركة. إنها طريقة فعالة لإعادة جذب العملاء الذين تفاعلوا سابقًا مع علامتك التجارية عبر الإنترنت.

تعرّف على كيفية عمل إعادة الاستهداف من خلال مثال، وأنواع الإستراتيجية وفوائدها، وكيفية استخدامها لتحويل زيارات موقع الويب إلى مبيعات.

ما هي إعادة الاستهداف؟

إعادة الاستهداف هي استراتيجية تسويقية عبر الإنترنت تقدم بموجبها الشركة الإعلانات للعميل على وسائل التواصل الاجتماعي أو أي موقع ويب خارجي آخر مرتبط بالمعلومات التي شاهدها العميل مسبقًا على موقع الشركة.

الهدف من معظم حملات إعادة الاستهداف هو دعوة عميل محتمل لاتخاذ إجراء لم يتخذه في زيارته الأولية.

قد يهمك: ما هو التسويق عبر الإنترنت

كيف تعمل إعادة الاستهداف؟

ربما تكون قد واجهت إعادة الاستهداف في الماضي أثناء تصفح الويب. إذا قمت بزيارة موقع ويب وإلقاء نظرة على منتج أو خدمة، ثم لاحظت أن الإعلانات الخاصة بهذا المنتج تبدأ في متابعتك عبر الويب على مواقع أخرى، فهذا يعد إعادة توجيه.

إليك ما يحدث خلف الكواليس عندما ترى تلك الإعلانات:

  1. تضع شركة ما جزء من شفرة التتبع المعروفة باسم إعادة استهداف البكسل على موقعها على الويب.
  2. في كل مرة يزور فيها العميل صفحة منتج أو خدمة على موقع الويب، يتم تنزيل بكسل يحتوي على معلومات حول ما شاهده. تصبح هذه المعلومات جزءًا من ملف تعريف العميل الذي تحتفظ به شبكة إعلانية تستخدمها الشركة ويتم تتبعها عبر ملف تعريف ارتباط يوضع في متصفح العميل.
  3. عندما يزور الشخص موقعًا إلكترونيًا آخر (على سبيل المثال، بريد إلكتروني أو تطبيق وسائط اجتماعية أو موقع آخر به إعلانات متخصصة)، يخبر ملف تعريف الارتباط شبكة الإعلانات – مثل إعلانات فيسبوك – أن الشخص قد زار موقع الشركة في وقت سابق وشاهد منتجات أو خدمات معينة.
  4. تقدم شبكة الإعلانات إعلانات للعميل تنطبق على نطاق واسع على النشاط التجاري أو تعكس منتجات أو خدمات معينة تم عرضها سابقًا، مما يؤدي إلى إنجاز حملة إعادة الاستهداف

لن تعرف أبدًا الهوية الدقيقة للشخص الذي تعيد استهدافه، ولكن البيكسل سيحتوي على معلومات حول سلوكه، مما يسمح لك بإنشاء تجربة مستخدم فريدة بناءً على هذا السلوك.

قد يهمك أيضًا: كيف تجني الأموال من تسويق المعلومات بالعمولة؟

فوائد إعادة الاستهدف

إعادة الاستهداف هي استراتيجية تسويق قيمة عبر الإنترنت لعدة أسباب:

  • تذكر العملاء بالمعلومات المنسية: سواء أكانت عامة أو خاصة بمنتج معين، فإن إعادة استهداف الإعلانات تضع عملك أمام العملاء مرة أخرى، وتذكرهم بقيمة العلامة التجارية أو جاذبية منتجات أو خدمات معينة.
  • يعزز زيارات العودة إلى موقع الويب الخاص بك: أظهرت الأبحاث أن إعادة الاستهداف تزيد من احتمالية قيام العميل بإعادة زيارة موقع الويب الخاص بالعمل حتى عندما لا يحتوي الإعلان نفسه على معلومات أكثر مما حصل عليه العميل من زيارته الأولية.
  • يمكن أن تزيد المبيعات والإيرادات: توفر كل زيارة عودة فرصة أخرى للبيع وتحقيق الإيرادات.
  • يمكن أن تساعدك على الفوز بالمنافسة: تقلل إعادة الاستهداف من وصول إعلانات المنافسين من خلال خدمة إعلانات شركتك على مواقع الويب الخارجية.

أنواع إعادة الاستهداف

يمكن تصنيف استراتيجيات إعادة الاستهداف على النحو التالي:

  • إعادة الاستهداف العام: مع هذا النوع من إعادة الاستهداف، يتم عرض إعلانات عامة للعلامة التجارية للعملاء عند تصفح مواقع الويب الخارجية. على سبيل المثال، إذا كنت تدير وكالة سفر، فقد تعرض شبكة الإعلانات إعلانات عامة لعلامتك التجارية تعرض صورة لوكيل سفريات أو صور متعلقة بالإجازة.
  • إعادة الاستهداف الديناميكي: يمكن للشركات أيضًا استخدام إعادة الاستهداف لعرض الإعلانات الخاصة بالمنتج ذات الصلة بمنتج أو خدمة سابقة تصفحها العميل مسبقًا على موقع الشركة على الويب. بالعودة إلى مثال وكالة السفر، قد يرى العميل إعلانات لخصم حالي على الرحلات الجوية إلى مكان معين.

ذو صلة: ما هو تعريف التسويق الإلكتروني

كيف تُصمم حملة إعادة استهداف

يمكن أن تكون الحملات التسويقية التي تديرها عبر إعادة الاستهداف بسيطة أو معقدة حسب رغبتك. اعتمادًا على عبارة CTA المطلوبة، يمكن أن تشجع الحملة زيارة صفحة ويب معينة، أو توفير عنوان بريد إلكتروني من خلال نموذج الاشتراك، أو ملء نموذج موعد، أو حجز ندوة عبر الإنترنت، أو إجراء عملية شراء.

عندما تقوم بتصميم حملة إعادة الاستهداف الخاصة بك، حدد CTA ثم قم بتطوير تسلسل لقيادة العملاء المحتملين إلى هدفك. يمكنك إنشاء تسلسلات مباشرة مثل زيارة مستخدم لصفحة منتج ثم الحصول على إعلانات لهذا المنتج، أو شاملة مثل مسار تحويل المبيعات بالكامل أو تسلسل متعدد الخطوات يبلغ ذروته في عملية شراء.

لتقديم مثال على تسلسل إعادة استهداف أكثر تعقيدًا، لنفترض أن لديك مستخدمين يزورون منشور مدونة على موقعك يشجعهم على حضور ندوة قادمة على الويب، لكنهم لا يسجلون في الندوة على الويب بعد تلك الزيارة الأولية.

اقرأ أيضًا: 7 طرق بسيطة لكسب المال على الإنترنت

من خلال استخدام إعادة الاستهداف، يمكنك أن تُظهر لهم إعلانات متعددة تروج للندوة عبر الإنترنت أثناء زيارتهم لمواقع أخرى وشبكات التواصل الاجتماعي عبر الويب. في هذه الحالة، ستُصمم تسلسل إعادة الاستهداف لبناء الثقة وتشجيعهم على التسجيل في الندوة عبر الإنترنت. إليك كيفية عمل استراتيجية إعادة الاستهداف:

  1. يزور المستخدمون منشور المدونة الخاص بك من خلال إعلان عبر الإنترنت أو استعلام محرك بحث والحصول على بكسل وملف تعريف الارتباط المرتبط به على أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم.
  2. يؤدي ملف تعريف الارتباط لصفحة الويب المحددة للمقالة إلى تشغيل تسلسل الإعلان.
  3. في الأيام من اليوم الأول إلى اليوم الرابع بعد زيارة العميل لموقعك على الويب، اعرض الإعلان الأول: مقطع فيديو يقدم علامتك التجارية بإيجاز ويشرح ما تفعله.
  4. في الأيام من الخامس إلى الثامن بعد زيارة العميل، اعرض إعلانًا ثانيًا: رابط لمقال يتحدث عن فوائد الندوة عبر الإنترنت.
  5. في الأيام من اليوم التاسع إلى اليوم الثاني عشر بعد زيارة الموقع، اعرض للعملاء الإعلان الثالث والأخير: دعوة للانضمام إلى الندوة عبر الويب.
  6. بمجرد انضمام المستخدم إلى الندوة عبر الويب، أطلق بكسلًا آخر يزيله من قائمة إعادة الاستهداف الأولى ويضعه في القائمة الثانية التي تذكره بحضور الندوة عبر الويب.

لحملات إعادة الاستهداف المعقدة، ضع في اعتبارك استخدام خدمات إعادة الاستهداف الاحترافية، والتي يمكنها إعداد حملات إعادة استهداف كاملة لك من البداية إلى النهاية بناءً على رحلة عميلك.

هل يستحق إعادة الاستهداف؟

إذا كان لديك تواجد عبر الإنترنت وحصلت على زيارات عضوية أو مدفوعة إلى مواقعك، فيجب أن تفكر في إعادة استهداف الزوار الذين يغادرون موقع الويب الخاص بك دون اتخاذ الإجراءات التي تريدهم أن يتخذوها في الزيارة الأولى.

تُذكّر إعادة الاستهداف المستخدمين بوجودك بعد مغادرتهم لموقع الويب الخاص بك ويمكن أن تقودهم إلى الاستجابة للنداء المطلوب لاتخاذ إجراء، مما يمنحك فرصة ثانية لإقناع أو البيع لشخص على دراية بعروض شركتك بالفعل.

أهم النقاط

  • إعادة الاستهداف هي استراتيجية تسويق عبر الإنترنت تتضمن خدمة العملاء الذين زاروا موقعك الإلكتروني مسبقًا بإعلانات ذات صلة أثناء تصفحهم مواقع الويب الخارجية.
  • يجب على الشركات وضع وحدات بكسل إعادة الاستهداف على موقعها على الويب لالتقاط معلومات تصفح العملاء، والتي يتم الاحتفاظ بها في ملفات تعريف المستخدمين التي تحتفظ بها شبكات الإعلانات ويتم تعقبها باستخدام ملفات تعريف الارتباط. تعرض شبكة الإعلانات بعد ذلك الإعلانات ذات الصلة للعملاء عند تصفحهم للويب.
  • مع إعادة الاستهداف العام، تكون الإعلانات المعروضة قابلة للتطبيق على نطاق واسع على العلامة التجارية. إعلانات إعادة الاستهداف الديناميكي خاصة بالمنتج أو الخدمة.
  • يمكن أن تعزز إعادة الاستهداف زيارات العودة والمبيعات والإيرادات، مما يجعلها أداة تسويقية قوية للأعمال التجارية عبر الإنترنت.

للحصول على آخر أخبار الشركات الناشئة والاستثمارات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تابع حسابنا على تويتر ولمزيد من المقالات في الإدارة والتوظيف والتسويق تابع حسابنا على لينكدإن وصفحتنا على فيسبوك وصفحتنا على جوجل نيوز

زر الذهاب إلى الأعلى