آراء

ما هي العلاقة بين سلوك المستهلك والإعلان؟

يرتبط سلوك المستهلك والإعلان ارتباطًا وثيقًا لأن الهدف الرئيسي للإعلان يتضمن استخدام سلوك المشترين المحتملين.

يتمثل فن الإعلان في استخدام الصور المرئية والنسخة المقنعة لمنح المستهلكين إحساسًا بالشوق أو الحاجة إلى المنتجات أو الخدمات.

يرتبط هذا أيضًا بدراسة التسويق، والوسائل التي يتم من خلالها تسليم الإعلان للمستهلكين من خلال الشبكات والإعلانات ووسائل الاتصال الأخرى.

يشير الإعلان إلى الطرق التي يتواصل بها المسوقون وتجار التجزئة وغيرهم من المهنيين مع المستهلكين أو العملاء المحتملين.

وعادة ما ينطوي على استخدام وسائل الإعلام المطبوعة المدفوعة، أو الإعلانات التلفزيونية، أو إعلانات الراديو عبر الإنترنت.

يجب أن يكون لدى المسوقين فهم جيد لسلوك المستهلك والإعلان عن الطريقة التي يرتبط بها الاثنان قبل تنفيذ حملة فعالة.

يجب إجراء دراسات حول سلوك المستهلك السابق والرأي العام بشأن منتجات معينة مسبقًا بوقت كاف. ويجب أن يفهم المعلنون عملائهم المحتملين حتى تحقق جهودهم عائدًا جيدًا.

الهدف من أي إعلان هو إقناع المستهلكين بأنهم بحاجة إلى منتج أو خدمة معينة. للقيام بذلك، يجب أن تستأنف رسالة أي شكل من أشكال الإعلان المجموعة السكانية الرئيسية للمنتج، ويجب أن يتحدث الإعلان مباشرة إلى الشخص الذي من المرجح أن يحتاج أو يريد المنتج الذي يتم بيعه.

على سبيل المثال، من المحتمل ألا يستخدم المعلنون اللغة العامية في إعلان موجه إلى سماسرة الاستثمار، ولن يستخدموا صورًا لنساء يرتدون ملابس ضيقة لمحاولة البيع لأمهات جدد.

بهذه الطريقة، يرتبط الإعلان ارتباطًا وثيقًا بسلوك المستهلك، حيث لن يؤثر أي إعلان على سلوك الشخص إذا بدا غير وثيق الصلة برغباته.

تعد دراسة سلوك المستهلك والإعلان مفيدًا أيضًا بطرق أخرى. يمكن للمعلنين العودة ودراسة معدلات الاستجابة وردود الفعل على الإعلانات السابقة لتحديد الرأي العام عنها.

قد يشمل ذلك دراسات حول رأي الأشخاص في صورة علامة تجارية معينة أو ما يفكرون به بشأن الإعلان على وجه الخصوص. من خلال تحديد ما يستجيب له المستهلكون بشكل أفضل، يمكن تقديم إعلانات أكثر فاعلية.

عادة ما تكون دراسة سلوك المستهلك والإعلان حالة من التجربة والخطأ. بعض الإعلانات، لا تبيع المنتجات. تأتي العديد من الإعلانات غير الفعالة نتيجة عدم جذب الجمهور المناسب.

البعض الآخر غير مؤثر لأنهم لا يتعاملون مع أي ديموغرافية على الإطلاق، لكنهم يركزون فقط على المنتج أو الخدمة المقدمة بدلاً من احتياجات المستهلك.


للحصول على آخر أخبار الشركات الناشئة والاستثمارات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تابع حسابنا على تويتر ولمزيد من المقالات في الإدارة والتوظيف والتسويق تابع حسابنا على لينكدإن وصفحتنا على فيسبوك وصفحتنا على جوجل نيوز

زر الذهاب إلى الأعلى