صندوق الاستثمارات العامة السعودي يستحوذ على 5% من شركة نينتندو

صندوق الاستثمارات العامة السعودي يستحوذ على 5% من شركة نينتندو

أصبح صندوق الاستثمارات العامة السعودي الآن يمتلك حصة 5% من شركة نينتندو اليابانية، مما يجعله خامس أكبر مساهم في الشركة، حسب تقرير من بلومبيرغ. بينما قدّرت صحيفة فاينانشال تايمز هذا الاستثمار بقيمة 2.98 مليار دولار أميركي.

تم الاستحواذ بواسطة صندوق الاستثمار السعودي، وهو صندوق إدارة ثروة سيادي يقوم بالاستثمارات نيابة عن المملكة، ويخضع لسيطرة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

السعودية تستثمر في نينتندو

يُعد هذا الاستحواذ الأكبر والأكثر شهرة في سلسلة الاستثمارات التي قام بها صندوق الاستثمارات السعودي في صناعة ألعاب الفيديو، والتي تركز بشكل خاص على الشركات اليابانية.

في وقت سابق من هذا العام، استحوذ على 5% من حصص Capcom و Nexon. وفي أواخر عام 2020، استثمر الصندوق 3 مليار دولار في حصص أصغر من شركات ألعاب أميركية مثل EA و Activision Blizzard و Take-Two.

وتم إنشاء صندوق الاستثمارات العامة السعودي في سبيل إدارة ثروة المملكة، والمساعدة في عزل الاقتصاد السعودي بينما ينتقل العالم بعيدًا عن النفط كمصدر للطاقة.

ويشكل النفط نسبة 70% من صادرات المملكة العربية السعودية، ونصف الناتج المحلي الإجمالي تقريبًا، وفقًا لمنظمة أوبك.

وتمثل ألعاب الفيديو مجال استثمار بارز لصندوق الاستثمارات العام، على الرغم من أنّها ليست المجال الوحيد. حيث يملك الصندوق حصة 5% في شركة أوبر بقيمة 3.5 مليار دولار. ويمتلك حصصًا أصغر في شركات ديزني وفيسبوك وبوينغ.

وفي عام 2021، قاد صندوق الاستثمارات العامة تحالف مستثمرين اشترى نادي نيوكاسل الإنجليزي.

لماذا الاستثمار في عالم الفيديو؟

يختلف المحللون حول أسباب استثمار الصندوق السيادي السعودي في صناعة ألعاب الفيديو. بينما يقترح البعض أنه بسبب زيادة الاهتمام بهذه الصناعة في الآونة الأخيرة، يعتقد الآخرون بأن المملكة مهتمة بمجال صناعة المحتوى الترفيهي بشكل عام، وحريصة على التعلم من الشركات الكبرى في هذا القطاع.

قد تود أيضًا قراءة