أخباركريبتو

رئيس OpenSea: نكسة FTX فرصة لإعادة التركيز على الثقة

أدى انهيار بورصة FTX الأخير إلى انتشار عدوى الهبوط بين العاملين في الصناعة، حيث كشفت العديد من الشركات عن تأثرها من الانهيار بما في ذلك شركة BlockFi التي أعلنت إفلاسها مؤخرًا. في الوقت نفسه، قال رئيس OpenSea أن هذه الظروف فرصة لإعادة التركيز على بناء الثقة.

وصف ديفن فينزر الرئيس التنفيذي لسوق الرموز غير القابلة للاستبدال OpenSea، انهيار بورصة FTX بأنه حدث مأساوي، وقال: “مازلنا نشعر بأضرار جانبية في جميع أنحاء الصناعة. ليس هناك شك أنها نكسة للعملات المشفرة”.

وأكّد متحدث باسم السوق أنها لم تتعرض لأي من FTX أو Alameda Research التابعتين لسام بانكمان فريد. بينما صرّح بينزر بوجود فرصة لصناعة التشفير لإعادة البناء مع التركيز على الثقة وتبني المزيد من اللامركزية.

قال فينزر: “أعتقد أنه بالنسبة لمنظومة التشفير الأوسع نطاقًا، ولرموز NFT على وجه الخصوص، فهذه حقًا فرصة للاستثمار في ثقة قوية ومستمرة مع المستخدمين”.

تأتي تعليقات فينزر وسط جدل حول إعلان OpenSea أنها ستستمر في فرض حقوق ملكية المبدعين على مبيعات NFT، بعد تحركات بعض الأسواق المنافسة لرفض هذه الرسوم.

وعادة ما يتم تحديد الرسوم بنسبة تتراوح بين 5 و 10 بالمائة من سعر البيع الثانوي، ويتم دفعها تلقائيًا لمنشئي مشاريع NFT من خلال الأسواق المشاركة.

كانت الشركة تعرضت لهجوم كبير من المبدعين بعدما كشفت عن خطط لإلغاء هذه الرسوم، ولكنها تراجعت عنها لاحقًا لتؤكد استمرارها في دفع الرسوم للمبدعين. وصف فينزر وقتها هذه الخطوة بأنها ذات أهمية قصوى للحفاظ على الثقة مع المبدعين.

هذا بينما تعرضت سوق Magic Eden -سوق بيع NFT الأكبر على سولانا- لانتقادات من المنصات المنافسة ومنشئي الويب 3.0 لأنها تحتفظ برموز NFT في محفظة الضمان، التي يعتبرها البعض محفوفة بالمخاطر.

بيع صورة Bored Ape NFT بقيمة مليون دولار

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى