أخباركريبتو

تيليغرام يعلن عن خطط لبناء بورصة عملات مشفرة بعد فشل FTX

يبدو أن تطبيق التراسل الشهير تيليغرام ينوي التدخل لإنقاذ الثقة في صناعة التشفير عبر طرح بورصة عملات مشفرة بديلة بعد انهيار بورصة FTX الأخير.

جاء الإعلان عبر قناة مؤسس ورئيس التطبيق “بافيل دوروف” الذي قال بأن الشركة ستبدأ في بناء محافظ وبورصات لامركزية تتيح لملايين المستخدمين تداول عملاتهم المشفرة بأمان.

وقال دوروف: “بهذه الطريقة يمكننا إصلاح الأخطاء الناجمة عن المركزية المفرطة، التي خيبت آمال مئات الآلاف من مستخدمي العملات المشفرة”.

وأشار المدير التنفيذي لتطبيق تيليغرام أن مشروع بورصة تشفير ممكن جدًا، خصوصًا وأن الشركة نجحت في تطوير منصة المزادات اللامركزية Fragment في غضون 5 أسابيع فقط وعمل عليها 5 أشخاص من الفريق بما فيهم دوروف.

وحقق السوق -الذي تم إطلاقه الشهر الماضي- ما قيمته 50 مليون دولار من رمز Toncoin من خلال بيع الأسماء الرمزية على البلوكتشين. ويعمل المزاد على شبكة The Open Network.

في نفس الإطار، دعا دوروف إلى توجيه الصناعة مرة أخرى نحو التطبيقات اللامركزية وعدم الثقة في الأطراف الثالثة. وقال إن الاعتماد على كيانات مركزية تسبب في خسارة الكثيرين لأموالهم مثل حالة إفلاس FTX التي تسبب فيها قلة من الأشخاص الذين أساؤا استخدام سلطاتهم.

تجدر الإشارة إلى أن الجهات التنظيمية اتهمت بورصة FTX ورئيسها السابق سام بانكمان فريد بإساءة استخدام أموال المستثمرين، وإقراضها شركة Alameda Research مبالغ طائلة، وهو أمر غير مسموح به للشركات العاملة في مجال التداول.

في الوقت الحالي، تتدافع البورصات المشفرة المركزية الأخرى -مثل بينانس و Crypto.com- لتنفيذ الضوابط التنظيمية اللازمة، بما في ذلك إثبات الاحتياطيات التي تملكها، حتى أن بينانس كشفت مؤخرًا عن نظام إثبات الاحتياطيات للتحقق من العملات المشفرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى