أخباركريبتو

خبير اقتصادي: انهيار العملات المستقرة قد يؤثر على سوق السندات الأميركية

حذر الخبير الاقتصادي إيسوار براساد من احتمالية انهيار العملات المستقرة وتأثيرها السلبي على سوق السندات الأميركية إذا قررت الشركة المُصدرة للعملة المستقرة بيع سندات الخزانة الأميركية التي تمتلكها كاحتياطي لتلبية طلبات الاسترداد.

وأضاف براساد أنه في حالة حدوث هذا مع المعنويات الهشة للغاية في سوق سندات الخزانة، قد يكون هناك تأثير سلبي مضاعف بسبب ضغوط البيع الهائلة على سندات الخزانة.

يمكن أن يؤدي الحجم الكبير من عمليات الاسترداد حتى في سوق ذات سيولة معقولة إلى حدوث اضطراب في سوق الأوراق المالية الأساسية. وبالنظر إلى مدى أهمية سوق الأوراق المالية للخزانة بالنسبة للنظام المالي الأوسع في الولايات المتحدة … أعتقد أن الجهات التنظيمية معنية بذلك حقًا.

العملات المستقرة مثل تيثر (رمز USDT) مدعومة بمليارات الدولارات من الاحتياطيات لاستيعاب سيناريوهات الاسترداد الجماعي من المستثمرين، حسب تقرير USDT الصادر في نوفمبر 2022.

ومع ذلك، حذر براساد الجهات التنظيمية أنه إذا حاول العديد من المستخدمين استبدال عملاتهم المستقرة مقابل عملات دولار ورقية، سيتعين على الشركة المُصدرة لعملة مثل USDT بيع أصولها من الاحتياطيات.

إذا كان لديك موجة كبيرة من عمليات الاسترداد يمكن أن تضر بالسيولة في ذلك السوق.

جدير بالذكر أن العديد من العملات المستقرة تمتلك احتياطي على هيئة سندات خزانة أميركية، حيث كشف تقرير في 9 يناير الماضي أن شركة سيركل المصدرة لعملة USDC المستقرة تمتلك 66% من احتياطياتها على هيئة أذون خزانة.

Tether (USDT)
0.05%
$ 1.00
$ 0.0005
⇣ 0.994993
1 Feb
⇡ 1.00

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى