أخبارأموال

العدّاء الأوليمبي يوسين بولت يخسر 12 مليون دولار في عملية احتيال

صُدم العداء الأوليمبي الشهير يوسين بولت بعدما اكتشف فقدان 12 مليون دولار من حسابه لدى شركة الاستثمار Stocks and Securities حسب بيان من محاميه.

قال المحامي في مقابلة عبر الهاتف إن الشركة أخبرت يوسين بولت مؤخرًا أنّه لم يتبقى له سوى 12,000 دولار فقط في حسابه، وكان هذا الحساب جزء من مدخرات العداء الجامايكي للتقاعد.

يقول المحامي لينتون بي جوردون: «إنها أخبار محزنة لأي شخص، وبالتأكيد في حالة السيد بولت الذي أنشأ هذا الحساب كجزء من معاشه الخاص».

وقالت لجنة الخدمات المالية في جامايكا يوم الثلاثاء الماضي إنها عينت مديرًا مؤقتًا خاصًا بها في Stocks and Securities بعد مزاعم الاحتيال التي دفعت اللجنة في وقت سابق إلى وضع البنك الاستثماري تحت رقابة مشددة.

من جانبه، لم يخرج البنك الاستثماري بأي رد للتعليق على هذه الأخبار حتى الآن.

دراسة: أغلب مستخدمو السوشيال ميديا يتعرضون للاحتيال مرة أسبوعيًا على الأقل

وأضاف المحامي أن الهيئات التنظيمية لم تتواصل معه أو مع موكله، وأشار إلى أن يوسين بولت لم يرى الأموال منذ ثمانية أيام، وأكّد جوردون أنه يخطط لرفع القضية إلى المحكمة العليا.

يُعد يوسين بولت -الحائز على الميدالية الذهبية في الأوليمبياد ثماني مرات- أسرع رجل في العالم، ويحمل أرقامًا قياسية عالمية في سباقي 100 متر و 200 متر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى