تحسّن الروبل الروسي بينما يفرض الغرب عقوبات جديدة

أحمد بكري

انتعش الروبل الروسي يوم الجمعة، حيث تجاوز مستوى 80 مقابل الدولار الأمريكي، مع استفادته من ارتفاع أسعار النفط، ولكنه لا يزال يعاني من تقليص الإمدادات الأجنبية للعملة وأحدث العقوبات الغربية، وفقًا لوكالة رويترز.

وبحلول الساعة 11:03 صباحًا بتوقيت السعودية، كان الروبل أقوى بنسبة 0.4 بالمائة مقابل الدولار عند 79.93، وارتفع بنسبة 0.4 بالمائة ليتداول عند 86.22 مقابل اليورو. وقد ارتفع بنسبة 0.3 بالمائة مقابل اليوان ليصل إلى11.37.

اقرأ › أفضل طريقة لتعلّم تجارة الفوركس

وشهد الأسبوع الماضي ضعفًا في قيمة الروبل مقابل الدولار بسبب النشاط المحدود للمصدّرين فيما يتعلق بمبيعات العملات الأجنبية.

لا يتوقع المحللون انخفاض قيمة الروبل كثيرًا في ظل اقتراب موعد دفع الضرائب في نهاية الشهر، حيث يقوم المصدرون عادة بتحويل عوائدهم من العملات الأجنبية لتلبية الالتزامات المحلية.

وكان النفط الخام البرنت، الذي يعتبر المرجع العالمي لرئيسي صادرات روسيا، قد ارتفع بنسبة 0.6 بالمائة إلى 76.34 دولار للبرميل.

وفي يوم الجمعة، أعلنت مجموعة الدول السبع الكبرى فرض عقوبات جديدة على روسيا بسبب حربها في أوكرانيا، وهدفت المملكة المتحدة بشكل منفصل إلى استهداف الشركات المرتبطة بسرقة الحبوب الأوكرانية والتي تشارك في شحن الطاقة الروسية.

وانخفضت مؤشرات الأسهم الروسية.

ذو صلة › الشركات الروسية تتحايل على العقوبات باستخدام العملات المشفرة

وقالت شركة الوساطة المالية “ألور بروكر” في مذكرة: “يمكن أن تحد من العقوبات الجديدة المفروضة في نهاية الأسبوع في يوم الجمعة من حركة الشراء”.

وانخفض مؤشر “روسيا تريدينج سيستم” المقوم بالدولار بنسبة 0.3 بالمائة إلى 1030.6 نقطة، في حين انخفض مؤشر بورصة موسكو المقوم بالروبل بنسبة 0.7 بالمائة إلى 2615.4 نقطة.

كلمات مفتاحية: ,
شارك هذا المقال