أخبارستارت أب

شركة سوراسا الهندية تجمع 1.2 مليون دولار في جولة بذرية

جمعت شركة سوراسا الهندية الناشئة في مجال المهارات التقنية ما يصل إلى 1.2 مليون دولار من التمويل البذري بواسطة مجموعة من المستثمرين البارزين منهم شركة NB Ventures التي تتخذ من الإمارات العربية المتحدة مقرًا لها.

تأسست شركة سوراسا بواسطة ريشاباه خانا وأنكيت خانا وسهيل ماكر، وتركز على إعداد المعلمين لفرص وظيفية محلية ودولية من خلال صقل مهاراتهم.

جاءت الجولة البذرية بقيادة Inflection Point Ventures وشهدت مشاركة NB Ventures من الإمارات، وSuperMorpheus من سنغافورة، وكل من Vinners و SucSEED من الهند.

تعليقًا على الجولة الاستثمارية البذرية، صرّح أنكور ميتال مدير العمليات في Inflection Point Ventures:

«يسعدنا أن نتشارك مع سوراسا، التي تعمل بلا كلل لتغيير الطريقة التي ينظر بها الناس إلى التدريس كمهنة. الفريق متحمس لحل هذه المشكلة الكبيرة لضمان حصول كل طفل في القرن الحادي والعشرين على إرشاد من معلم مؤهل ومتحفز من القرن الحادي والعشرين. لا يتوافق الحل الذي توصلوا إليه مع التغييرات التي تصورتها سياسة التعليم الوطنية في الهند فحسب، بل يملأ أيضًا فجوة العرض والطلب الهائلة للمعلمين على المستوى الدولي، بما في ذلك الولايات المتحدة والأسواق الغربية الأخرى.»

وقال ريشاباه خانا الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس في سوراسا:

«يُظهر تقرير صادر عن الأمم المتحدة والبنك الدولي نقصًا عالميًا متزايدًا في المعلمين المهرة والذي سيصل إلى ما يقرب من 78 مليون معلم بحلول عام 2030. وهذا يوضح بوضوح الحاجة الهائلة للمعلمين والمعلمين في جميع أنحاء العالم دون حل فوري لهذه المشكلة. سوراسا، المنصة العالمية لإدارة مهارات المعلمين والوظائف، ستساهم بشكل كبير في حل مشكلة نقص المعلمين المهرة من خلال الجمع بين التكنولوجيا المتقدمة والموجهين الدوليين وأفضل منهج تعليمي عالمي.»

تتمثل مهمة سوراسا في إدخال التدريس في الخيارات المهنية السائدة من خلال تطوير المعلمين المهرة بنجاح وتمكين المعلمين الحاليين من تحقيق أهدافهم الشخصية والمهنية.

أثرت سوراسا على المعلمين من جميع أنحاء العالم، حيث لعبت دورًا كبيرًا في تغيير حياتهم المهنية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى