سبيس إكس تبدأ في قبول مدفوعات دوج كوين

سبيس إكس تبدأ في قبول مدفوعات دوج كوين

يُمكن القول اليوم أن إيلون ماسك – رئيس تسلا وسبيس إكس بين شركات أخرى – هو الشخص الأكثر جدلًا في العالم. خاصةً فيما يتعلق بعالم العملات المشفرة. وكشف إيلون ماسك مؤخرًا أن شركته “سبيس إكس” ستبدأ في قبول مدفوعات بواسطة عملة دوج كوين لشراء منتجات الشركة، حسب الإندبندنت.

وقال إيلون ماسك عبر تويتر: “يمكن شراء سلع تسلا بواسطة Doge، وقريبًا منتجات سبيس إكس أيضًا”.

ليست هذه الخطوة مفاجئة لنا كثيرًا، لأن رئيس تسلا أظهر دعمًا طوال الوقت لصناعة العملات المشفرة، وخصوصًا عملة دوج كوين التي يُطلق عليها “عملة الناس”.

وفي عدّة أوقات، كان ينشر رمز العملة عبر حسابه على تويتر، وكان لهذا تأثير إيجابي على سعرها الذي ارتفع كثيرًا على مدار السنوات الماضية.

يأتي هذا بينما يحاول إيلون ماسك الاستحواذ على تويتر بشكل كامل في صفقة تمولها عدّة جهات. ويرى بعض المحللين أن شراء إيلون ماسك للمنصة الاجتماعية سيعزز صناعة العملات المشفرة بشكل أكبر، والتضييق على عمليات الاحتيال في هذا السوق.

أداء سعر دوج كوين

على الرغم من التأثير الإيجابي لإيلون ماسك على أداء سعر Doge إلا أن العملة المشفرة هي واحدة من أكثر العملات المشفرة تضررًا في السوق الهابطة الحالية.

حيث فقدت أكثر من 40% من قيمتها خلال الثلاثين يومًا الماضيين، وهي فترة تتزامن مع انهيار النظام البيئي لشركة Terra ومعه انهيار لونا ثم إطلاق لونا 2.

وخلال الأيام السبعة الماضية، فقدت دوج كوين ما يقرب من 10% من قيمتها، ومع ذلك لاتزال واحدة من أكبر العملات عالميًا من حيث التداول بقيمة سوقية تبلغ 10.5 مليار دولار تقريبًا.

قد تود أيضًا قراءة