وسط موجة تسريح الموظفين، بينانس تبحث عن مواهب جديدة

وسط موجة تسريح الموظفين، بينانس تبحث عن مواهب جديدة

بينما تسعى كثير من شركات التكنولوجيا لتسريح عدد من موظفيها لخفض التكاليف، يبدو أن منصة بينانس لم تتأثر وتواصل توسيع نطاق عملياتها وتوظيف مواهب جديدة.

ربما تكون بينانس واحدة من الشركات القليلة الشهيرة في قطاع التشفير التي تبحث عن مواهب جديدة، حيث أعلنت شركات مثل Crypto.com و Gemini و Coinbase و BlockFi عن تسريح عدد من الموظفين وإيقاف عمليات التوظيف.

كذلك أعلنت منصة Bitso – أكبر منصة تداول عملات مشفرة في المكسيك – عن تسريح 10% من قوتها العاملة. كما قامت منصة Buenbit – في الأرجنتين – بتسريح 45% من الموظفين.

وسط كل هذا وبالتزامن مع انخفاض قيمة أغلب العملات المشفرة، يبدو أن منصة بينانس تحافظ على قوتها وتملك النمو الذي يجعله تتطلع إلى توسيع فريقها.

“لدينا صندوق حرب صحّي جدًا”

يعتقد تشانغبينغ زهاو – الرئيس التنفيذي ومؤسس أكبر منصة تداول عملات مشفرة بالعالم – أن شتاء العملات المشفرة هو أفضل وقت لزيادة الاستثمار في اكتساب مواهب جديدة. وصرّح في لقاء:

“لدينا صندوق حرب صحي للغاية، ونحن في الواقع نوسّع التوظيف الآن. والشركة تندفع نحو مستوى عالٍ من حيث نشاط الاندماج والاستحواذ”

وتحدث زهاو عن خطط التوسع عندما سُئل عن عمليات تسريح Coinbase. حيث تأثرت المنصة الأخرى مع Gemini بعمليات الخروج الواسعة من السوق.

وعبّر زهاو عن أن بينانس كانت حذرة في تجنب الإنفاق الترويجي، وهو الشيء الذي أنفقت عليه شركات مثل Crypto.com و FTX مبالغ كبيرة في الشهور الأخيرة. وأضاف:

“خلال الأسواق الصاعدة، يبدأ الجميع مشاريعهم الخاصة، ويدفع الجميع تعويضات سخيفة. السوق الآن أكثر توازنًا، وإذا كنّا في شتاء قطاع التشفير، فسوف نستفيد من ذلك، ونستخدم ذلك إلى أقصى حد”

تنوي بينانس كذلك زيادة استثماراتها في العديد من الشركات، بدءًا من استثمار بقيمة 200 مليون دولار في فوربس لنشر استخدام تقنية البلوك تشين.

قد يهمك أيضًا

قد تود أيضًا قراءة