أخباركريبتو

FTX و Alameda Research تدينان بأكثر من مليار دولار لشركة بلوك فاي

خلال جلسة الاستماع الأولى لإجراءات إفلاس بلوك فاي، كشفت الشركة أن كل من بورصة FTX وشركة Alameda Research تدينان لها بأكثر من مليار دولار.

وقدمت بلوك فاي طلب إفلاس يوم الإثنين الماضي بعد أسابيع من التكهنات بأنها لن تكون قادرة على العمل بعد انهيار بورصة FTX وإفلاسها في 11 نوفمبر.

وكان تعرّض بلوك فاي للبورصة المُنهارة كبيرًا بعدما تلقت خط ائتمان بقيمة 400 مليون دولار في يوليو، في صفقة تمت الموافقة عليها بواسطة 89% من المساهمين.

احتاجت بلوك فاي لخط النجاة بسبب الاضطرابات المستمرة جراء انهيار نظام تيرا لونا البيئي وعملتها المستقرة الخوارزمية UST في مايو.

هذه ليست المرة الأولى التي يُكشف فيها عن اتفاقيات بين FTX و Alameda Research من جهة وشركات التشفير من جهة أخرى، تدين البورصة المُنهارة بموجبها لهذه الشركات ضمن ما يُطلق عليه “صفقات الإنقاذ” في أعقاب انهيار تيرا.

في يونيو الماضي، عرضت شركة Alameda Research خط ائتمان بقيمة 500 مليون دولار على Voyager Digital، لكن عندما تقدمت الأخيرة بطلب الإفلاس بعد شهر، أظهرت الوثائق القانونية أن Alameda Research كانت مدينة لها بحوالي 377 مليون دولار.

كان انهيار لونا بداية كل شيء

عُقدت جلسة استماع إفلاس بلوك فاي صباح الثلاثاء في نيوجرسي الأميركية، وسُمح للجمهور بمشاهدتها عبر Zoom.

ونشر فريق الدفاع الوثائق التي تثبت الديون لدى FTX للتأكيد على أن طلب إفلاس بلوك فاي مختلف تمامًا عن البورصة المنهارة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى